جوال

عضو بمركزية فتح: يجب التوجه للمصالحة ومعالجة أزمات غزة

اللجنة المركزية لحركة فتح -ارشيف-

اللجنة المركزية لحركة فتح -ارشيف-


غزة - سوا

ذكر صبري صيدم عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، مساء يوم الثلاثاء، أن القضية الفلسطينية تعاني حالة من الشرذمة، مشددًا على ضرورة التوجه للمصالحة داخليا؛ من أجل "لملمة الجراح".

وقال صيدم في تصريحات لإذاعة القدس المحلية : "لن نتخلى عن قطاع غزة وعلينا الخروج من حالة التلاوم ومعالجة الأزمات الراهنة"، منوها إلى أن "هذه مسؤولية جماعية".

وأضاف صيدم أن "المشهد الفلسطيني قاتم نتيجة الحصار السياسي والمالي، ولكن لا يجوز الوصول للإحباط الذي يريده الاحتلال"، لافتا إلى أن الإدارة الأمريكية تحاول اختراق الموقف الفلسطيني الجامع على رفض " صفقة القرن " وموقف الولايات المتحدة.

واعتبر أن لجوء إدارة ترمب لتعيين مبعوث للسلام مستجد خريج عام 2016 عديم خبرة بالسياسة الدولية وينتمي للمدرسة الصهيونية "إعلان حرب واستخفاف بالقيادة الفلسطينية".

اقرأ/ي أيضًا: قيادي يكشف: هذا ما سيعلنه الرئيس عباس في الأمم المتحدة

وأوضح أن "صفقة القرن لم تعرض على الفلسطينيين"، مبينا أن "ما يجري خطة أمريكية يتم تنفيذها، ودليل ذلك اعتبار الجولان أراض إسرائيلية".

وتابع عضو اللجنة المركزية لحركة فتح إن "المعركة مع الاحتلال لم تعد على الجغرافيا والتاريخ فقط، وإنما معركة تدور رحاها في تعزيز المواطنة لأبنائنا عبر المنهاج الدراسي".


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم