جوال

فتح ترد على تصريحات العمادي حول غزة

حركة فتح

حركة فتح


رام الله - سوا

علقت حركة فتح، اليوم الثلاثاء، على تصريحات السفير القطري محمد العمادي حول وصفه للوضع في قطاع غزة .

وقال منير الجاغوب رئيس المكتب الإعلامي لمفوضية التعبئة والتنظيم لحركة فتح في تغريدة عبر (فيسبوك)، إنه "كان من الأجدر بالسيد العمادي أن يكون منصفاً في وصف الوضع في غزة، والذي لا يخرجُ عن كونه محاولةً لترسيخ الانفصالِ عن الوطنِ وتثبيت (الانقلاب) عبر ما يسمى بتفاهماتِ التهدئة التي يتمُّ تمويلها من الخارج".

وأضاف الجاغوب:" ليس للسلطة الفلسطينيةِ دورٌ في القطاع الذي تسيطر عليه حماس بقوة السلاح، ومع ذلك، وكما يعلم السفير العمادي، تواصل السلطة القيام بالتزاماتها وواجباتها نحو أهلنا في غزة رغم ما تتعرض له السلطة نفسها من حصار مالي ومن قرصنة إسرائيلية" على حد قوله.

واعتبر الجاغوب أن " تحميل السلطة الفلسطينية مسؤولية الوضع المأساوي في غزة هو محاولة بائسة للتهرب من الإقرار بفشل ما يسمى بمحاولات التهدئة التي تمولها أطراف خارجية".

وأكد القيادي في فتح أن "الحل الوحيد الذي يضمن الخروج من دوامة الوضع الحالي هو في إنهاء كلّ مظاهر (الانقلاب) وفي عودة الحكومة الشرعية إلى غزة لممارسة مهامها ومسؤولياتها كاملةً ودون تدخل من أحد" على حد وصفه.

أقرأ/ي أيضا: السفير العمادي: مصر وحـماس تستفيدان ماليا من غـزة

وكان السفير العمادي أكد أن جمهورية مصر العربية وحركة حماس تستفيدان ماليا من البضائع التي تدخل إلى قطاع غزة عبر  معبر رفح  التجاري.

وقال العمادي في تصريحات لقناة الجزيرة باللغة الانجليزية، إن "غزة تستورد منتجات بمبالغ تصل إلى 45 مليون دولار شهريًا من مصر لوحدها، مبينًا أن المخابرات المصرية تحصل على 15 مليون دولار منها كعمولة، وحماس تحصل على 12 مليون أخرى من الضرائب المفروضة عليها، والباقي هو القيمة الفعلية لتلك البضائع".

ولفت السفير العمادي إلى أن "الشعب الفلسطيني في غزة هو الضحية الحقيقية للحصار الإسرائيلي - المصري والتفتت السياسي الفلسطيني الداخلي".


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم