جوال

حقيقة خبر وفاة الاميرة هيا بنت الحسين في لندن - مقتل الاميرة هيا

وفاة الاميرة هيا بنت الحسين

وفاة الاميرة هيا بنت الحسين


سوا

تداول ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع إعلامية محلية، يوم الأحد 8 / 9 / 2019 خبر وفاة الاميرة هيا بنت الحسين في لندن رميا بالرصاص، في وقت لم يتم تأكيد أو نفي هذا النبأ من قبل الجهات الرسمية في المملكة الأردنية.

وكتب موقع يدعى سما برس : "رصاصات غادرة بمسدس كاتم صوت تنهي قبل قليل حياة الاميرة الهاربة هيا بنت الحسين وضاحي خلفان وطحنون بن زايد يوجهون رسالة عاجلة لزوجها حاكم دبي".
وفي هذا الصدد، أشارت مصادر أخرى إلى عدم دقة ما يجري تداوله عبر المواقع حول مقتل الاميرة الهاربة هيا بنت الحسين، مشيرة إلى أنها تعيش في لندن ولم تصب بأي مكروه خلال الساعات القليلة الماضية على أقل تقدير.

وفي سياق متصل، كانت مصادر إعلامية قد كشفت أمس عن صدور قرار من قبل الحكومة الأردنية يقضي بتعيين الأميرة هيا بنت الحسين كدبلوماسية في سفارة بلادها في بريطانيا، في ظل المخاوف التي أثيرت حول إمكانية تعرضها للأذى من قبل بعض الجهات الإماراتية.

وبحسب المصادر العربية التي أوردت الخبر، فقد تم تعيين الاميرة هيا بنت الحسين في هذا المنصب، خشية من وصول الخلافات الشخصية بين الاميرة الهاربة وزوجها محمد بن راشد آل مكتوم حاكم إمارة دبي إلى حد الانتقام.

الجدير ذكره هنا أم الاميرة هيا بنت الحسين كانت زوجة محمد بن راشد ال مكتوم منذ سنة 2004 لكنها هربت مؤخرا، وهي ابنة الملك حسين بن طلال من زوجته الملكة علياء واخت العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم