جوال

الحية: الاتصالات مع الوسطاء متواصلة ومستمرة

خليل الحية عضو المكتب السياسي لحركة حماس

خليل الحية عضو المكتب السياسي لحركة حماس


غزة - سوا

قال خليل الحية عضو المكتب السياسي لحركة حماس ان الاتصالات بين حركته والوسطاء المصريين والقطريين والأمم المتحدة متواصلة ومستمرة ولم تنقطع سواء بالاتصالات السرية أو العلنية لتحقيق أهداف شعبنا في إلزام الاحتلال بما تم الاتفاق عليه.

وأكد الحية ان المقاومة الفلسطينية قادرة على إلزام الاحتلال الاسرائيلي بتنفيذ تفاهمات كسر الحصار(..) داعياً الوسطاء لكف يد الاحتلال وعدوانه عن الشعب الفلسطيني

وأضاف بحسب ما نشرته صحيفة فلسطين المحلية :" المقاومة تستطيع إلزام الاحتلال ووقف ابتزازه للشعب الفلسطيني"، مشددا على أنه "إن لم يكف يده عن شعبنا ونزف دمائه، فنحن قادرون بلا شك على إلزامه في الوقت المناسب.

وشدد على استمرار مسيرات العودة رغم المعوقات، لـ"تنجز ما ثبتته من أهدافها ونصل لأهدافنا المشروعة بكاملها"، مضيفا أن استهداف الاحتلال للمشاركين السلميين سيعزز استمراريتها بعنفوانها وقوتها وعدم تراجعها أمام إرهابه وصلفه.

وتابع "نريد استمرار مسيرات العودة بطابعها السلمي، حتى لا تنحرف عن شعبيتها أو سلميتها وألا يتخذ من تحويلها عن ذلك ذريعة للاحتلال رغم أنه لا يحتاج لذلك"، مؤكداً الحق في مقاومة الاحتلال بكل الأساليب لتحقيق الأهداف الفلسطينية.

في سياق آخر، أكد الحية أن الرد الفلسطيني الوطني والفصائلي والمجتمعي والشعبي كان موحداً في مواجهة التفجيرات الإجرامية التي حدثت ب غزة ؛ لمواجهة "ثقافة الانحراف والتطرف الفكري".

وقال "سنبقى موحدين، ولن نقبل انحرافاً عن بوصلة وثقافة شعبنا لصالح الاحتلال أو إحداث خرق في جبهتنا الداخلية خدمة له"، مشيراً إلى أن "الكل الوطني موحد خلف الأجهزة الأمنية ورفض محاولات العبث في الجبهة الداخلية".

واستشهد فلسطينيان وأصيب اخزين أمس الجمعة جراء اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي على مسيرات العودة وكسر الحصار على حدود قطاع غزة.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم