جوال

اللاجئون الفلسطينيون يعانون نقص الأطباء والصيدليات في مخيم خان دنون بسوريا

مخيم خان دنون للاجئين الفلسطينيين بسوريا

مخيم خان دنون للاجئين الفلسطينيين بسوريا

دمشق - سوا

يعاني اللاجئون الفلسطينيون في مخيم خان دنون بسوريا فوق نكباتهم المستمرة من مشكلة أخرى تهدد حياة المرضى وهي عدم وجود العدد الكافي من الأطباء والصيدليات الأمر الذي يفاقم أوضاعهم المعيشية السيئة.

حيث قالت إحدى نساء المخيم إن ابنها أصيب بوعكة صحية، ارتفعت على إثرها حرارته فبحثت عن طبيب لمعالجته بشكل إسعافي فلم تجد.
كما اشتكى الأهالي من عدم وجود صيدليات مناوبة ليلاً، لتغطية حاجة المرضى وخاصة في وضع إسعافي، وطالبوا المعنين بدعم الجانب الصحي والطبي في المخيم، وتوفير الكوادر والتجهيزات الطبية للمستوصفين العاملين في المخيم.


ووفقاً لمجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، يعاني سكان مخيم دنون من أوضاع معيشية صعبة نتيجة انعدام الموارد المالية وانتشار البطالة وتواصل أحداث الحرب التي ألقت بظلالها السيئة عليهم. 


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم