جوال

مجدلاني يرد على مُطالبة غرينبلات للسلطة بإدانة عملية رام الله

اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية

اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية


رام الله - متابعة سوا

ردّ أحمد مجدلاني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، اليوم الأحد، على مطالبة جيسون غرينبلات المبعوث الأمريكي إلى الشرق الأوسط، للسلطة الفلسطينية بإدانة "عملية دوليب" غرب رام الله الجمعة، والتي قُتلت فيها مستوطنة وأصيب اثنان آخران.

وقال مجدلاني في تصريحات تابعتها وكالة (سوا) الإخبارية : "سمعنا تهديدا من غرينبلات بمعاقبة الحكومة ووقف المساعدات عنها حال لم تدن العملية التي جرت، وهذا أمر مستهجن".

وأضاف : "كأن الحكومة الفلسطينية مهمتها حماية المستوطنين والاستيطان في الأراضي المحتلة، وإدانة من يقوم بمواجهة الإرهاب الإسرائيلي المُنظم"، مؤكدا أن المستوطنين يشكلون طليعة الإرهاب.

ويوم الجمعة الماضي، قال غرينبلات إن " حماس رحبت بهجوم اليوم والذي سبقه، ويجب على السلطة الفلسطينية أن تدين ذلك بشكل قاطع وواضح، وإذا لم تفعل فعلى الدول المانحة أن تطلب منها تفسيرًا حول استمرار استخدام أموالها لمكافأة المهاجمين".

اقرأ/ي أيضًا: غرينبلات: على السلطة الفلسطينية إدانة عملية رام الله

وشدد مجدلاني على أن الاستيطان يشكل جزءًا من المنظومة السياسية والعسكرية والأمنية للاحتلال الإسرائيلي، مبينا أنه مكون رئيسي من نهج الأحزاب الحاكمة في إسرائيل.

واعتبر أن الإدارة الأمريكية الحالية لا تتبنى الاستيطان والمستوطنين فقط، إنما هي أكثر الإدارات تطرفا وتأخذ مبادرات وتفرض على الحكومة الإسرائيلية اللحاق بها.

وتابع عضو اللجنة التنفيذية : "لم نعد نتحدث عن رعاية وحماية أمريكية للاحتلال، إنما هناك ابعد من شراكة بين الولايات المتحدة واسرائيل"، موضحا أن "هذه الشراكة في منظورها إنهاء القضية الفلسطينية من مختلف جوانبها".

وذكر أن إدارة ترامب لم تترك شيا إلا ولم تستخدمه للضغط على القيادة الفلسطينية وفرضت عقوبات جماعية على الشعب الفلسطيني، لافتا إلى الضغط والابتزاز السياسي والمالي الذي تمارسه ودعوتها لأطراف عربية ودولية لعدم دعم مؤسسات دولة وحكومة فلسطين.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم