جوال

فيلم "إن شئت كما في السماء" يمثل فلسطين في "أوسكار" 2020

فيلم "إن شئت كما في السماء" يمثل فلسطين في "أوسكار" 2020

فيلم "إن شئت كما في السماء" يمثل فلسطين في "أوسكار" 2020


رام الله - سوا

اختارت لجنة مستقلة مهنية من العاملين في القطاع السينمائي الفلسطيني، وبتكليف من وزارة الثقافة الفلسطينية، فيلم "إن شئت كما في السماء" للمخرج إيليا سليمان، لتمثيل فلسطين رسمياً عن فئة الفيلم الأجنبي لجوائز "الأوسكار" في دورتها الثانية والتسعين للعام 2020.

جاء ذلك إثر جلسة التقييم والتداول التي نظمتها وزارة الثقافة الفلسطينية، الجهة المخولة بتقديم الترشيح لأكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة (الأوسكار)، تحت إشراف دائرة السينما ممثلة بلينا بخاري رئيسة اللجنة المكلفة، وبناء على توصيات اللجنة المستقلة. وقع الاختيار على فيلم "إن شئت كما في السماء" آخر أعمال المخرج الفسطيني إيليا سليمان والذي كان قد عرض ونافس على جائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان السينمائي خلال أيار2019، وحاز على تنويه خاص من لجنة التحكيم. كما حاز على جائزة الاتحاد الدولي للنقاد السينمائيين في المهرجان.

ويتناول الفيلم "إن شئت كما في السماء" أكثر المواضيع المعاصرة تعقيدا من حيث تصاعد حدة الغربة والغرابة، والأمن والعسكرة بمقاربة سينمائية فريدة. إلا أن العمل هنا يحمل كماً عالياً من التناظرات والمينيمالية تقودنا بهدوء إلى الكثير من الصمت للتبصر، والكثير من الصور للتأمل.  

يذكر أن أعمال سليمان الروائية "سجل اختفاء" 1996 حائزعلى الجائزة الأولى بمهرجان فينيسيا للأفلام. "يد إلهية" 2002 حاز على جائزة لجنة التحكيم في مهرجان كان وأفضل فيلم أجنبي في جوائز الأفلام الأوروبية في روما. و أخيراً "الزمن الباقي" 2009 عشر سنوات تفصل بينه وبين "إن شئت كما في السماء" 2019. بمجملها حملت اللغة السليمانية السينمائية وبقوة في تظاهرات سينمائية دولية حول العالم، إلا أنه وجب التنويه بأن أول تقدم لفلسطين لأكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة (الأوسكار) عام 2003 الدورة السادسة والسبعون كان بفيلم إيليا سليمان "يد إلهية".

ومع هذا الاختيار تكون دولة فلسطين قد تقدمت بإثني عشر فيلماً لتمثيلها عن فئة أفضل فيلم أجنبي منذ العام 2003.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم