جوال

الديمقراطية تدين زيارة وفد من أتباع غوايدو لإسرائيل

الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين

الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين


غزة - سوا

أدانت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، اليوم الخميس، تدخل الولايات المتحدة في الشأن الفنزويلي الداخلي، ودعمها المفضوح للمجموعة العميلة، برئاسة غوايدو التي ربطت مصيرها بسياسات واشنطن وإسرائيل.

وجددت الديمقراطية، وفق بيان تلقت "سوا" نسخة عنه وقوف شعبنا الفلسطيني، بكل قواه وفصائله وتياراته السياسية إلى جانب شعب فنزويلا الصديق، وإلى جانب قياداته الشرعية برئاسة الرئيس نيكولاس مادورو.

وفيما يلي نص البيان:

الديمقراطية تدين زيارة وفد من أتباع غوايدو لإسرائيل وترى فيه إستفزازاً لشعب فلسطين وتعدياً على حقوقه الوطنية

جددت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وقوف شعبنا الفلسطيني، بكل قواه وفصائله وتياراته السياسية إلى جانب شعب فنزويلا الصديق، وإلى جانب قياداته الشرعية برئاسة الرئيس نيكولاس مادورو.

وأدانت الجبهة تدخل الولايات المتحدة في الشأن الفنزويلي الداخلي، ودعمها المفضوح للمجموعة العميلة، برئاسة غوايدو التي ربطت مصيرها بسياسات واشنطن وإسرائيل.

وأدانت الجبهة، قيام وفد من أتباع غوايدو بزيارة دولة الإحتلال، ورأت في ذلك تحدياً وإستفزازاً لمشاعر ملايين الفلسطينيين، ودعماً للعدوان والاحتلال، وصفقة ترامب – نتنياهو لتصفية القضية والحقوق الوطنية الفلسطينية.

ودعت الجبهة رداً على السلوك المشين للعميل غوايدو وأتباعه، إلى تعزيز العلاقات الكفاحية بين الشعبين الصديقين في فلسطين وفنزويلا، وقواهما السياسية في معركة التصدي، كل في خندقه، لسياسات الإمبريالية الأميركية والعدوانية الإسرائيلية.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم