جوال

لماذا سمي يوم التروية بهذا الاسم

لماذا سمي يوم التروية بهذا الاسم

لماذا سمي يوم التروية بهذا الاسم


مكة المكرمة - سوا

سمي يوم التروية بهذا الاسم لأن الناس كانوا يرتوون فيه من الماء في مكة ويخرجون به إلى منى حيث كان معدوماً في تلك الأيام ليكفيهم حتى اليوم الأخير من أيام الحج، وقيل سمي بذلك لأن الله أرى إبراهيم المناسك في ذلك اليوم.

ويبدأ حجاج بيت الله الحرام غدا الثامن من شهر ذى الحجة أول مناسك الحج الفعلية وسمى بذلك الاسم لأن الحجاج كانوا يرتون فيه  بالماء بمكة ثم ينطلقون إلى منى ،وليوم التروية عدد من الامور يجب ان يتبعها الحاج.

 فى وقت الضحى من هذا اليوم، يحرِم من المكان الذى فيه حيث ينوى أداء مناسك الحج، وتقول: لبيك حجاَ وهو ما يسمى بـ (الإهلال بالحج)، ثم تنطلق إلى منى وأنت تلبي حيث تصلي فيها الظهر والعصر والمغرب والعشاء والفجر كل صلاة فى وقتها.

 وتصلي الرباعية منها ركعتين قصراَ بلا جمع, ولا فرق بين الحجاج من أهل مكة وغيرهم فالجميع يقصر الصلاة، ثم تبيت فى منى هذه الليلة كما فعل النبي صلى الله.

واستقبلت مكة المكرمة ضيوف الرحمن، بالأمطار الغزيرة، وذلك قبل يومين من بدء حجاج بيت الله تأدية مناسكهم في يوم التروية (الثامن من ذي الحجة).
 

 

الأخبار الأكثر تداولاً اليوم