جوال

اخصائية: تنوه لضرورة قراءة الملصقات الغدائية عند التسوق

قراءة ملصقات الطعام _ توضيحية

قراءة ملصقات الطعام _ توضيحية

واشنطن - سوا

نبهت أخصائية تغذية أمريكية، إلى ضرورة قراءة المكونات وملصقات معلبات الأطعمة الغذائية، قبل شرائها للتأكد من المكونات وماتحتويه المعلبات.

وأكدت ييتس أنه يمكن أن يكون الجزء الأمامي من عبوة الطعام مضللاً من دون قراءة ملصق التغذية والمكونات، لافتة الى حرصها الدائم على حث المستهلكين بضرورة الاطلاع على مكونات الطعام الموجودة في ملصقات الطعام خلف العبوات.

وبحسب ما ذكره موقع 3 News، تنظم إدارة الأغذية والعقاقير ما تحتاج الشركات إلى إدراجه في الملصقات، ولكن يجري إخفاء بعض المكونات وراء المصطلحات الجامعة مثل النكهات الاصطناعية والطبيعية

واضافت ييتس: "في بعض الأحيان نواجه أشياء في ملصق المكونات التي تقول النكهات الطبيعية أو النكهات الاصطناعية، وقد يكون ذلك بمنزلة علامة استفهام كبيرة لأننا لا نعرف ما الذي يتضمنه" ومضيفةً على الرغم من أن إدارة الأغذية والعقاقير تنظم الملصقات الغذائية، فإن منظمة الصحة العالمية تتحمل مسؤولية تقييم المخاطر التي تتعرض لها البشرية، لافتة الى أن «النكهة»، سواء كانت طبيعية أو اصطناعية، تهدف إلى إضافة الذوق، طعم أو نضارة، ولكن لا تضيف القيمة الغذائية أو السعرات الحرارية

ووفقا لإدارة الأغذية والعقاقير، فإن مصطلح «نكهة اصطناعية أو ملونات ومحسنات اصطناعية يعني أي مادة، وتتمثل وظيفتها في نقل النكهة، والتي لا تستمد من التوابل أو عصير الفاكهة أو الفاكهة أو عصير الخضار أو الخضار أو خميرة صالحة للأكل أو عشب أو برعم أو جذر أو ورقة أو مادة نباتية مماثلة أو اللحوم أو السمك أو الدواجن أو البيض أو منتجات الألبان أو منتجات التخمير الخاصة بها

وأوضحت ييتس، أن النكهة الطبيعية هي عكس ذلك، حيث قد يحتوي مصطلح النكهة الطبيعية على مشتقات من توابل طبيعية أو فواكه أو خضروات أو حيوانات، وظيفتها المهمة في الطعام هي النكهة وليس التغذية، وفقاً لموقع القبس الإلكتروني

وذكرت ييتس انه قد يكون الأشخاص الذين يعانون من الحساسية الغذائية عرضة للخطر بسبب المكونات غير المعروفة المعبأة في فترة واحدة، لافتة إلى أنه دائما ما تُدرج المواد المسببة للحساسية الثمانية، وهي الحليب والبيض والأسماك والمحار وجوز الأشجار والفول السوداني والقمح وفول الصويا بشكل منفصل على ملصق الطعام، ومع ذلك، قد لا يعرف الأشخاص الذين يعانون من الحساسية الغذائية غير الشائعة ما إذا كان في طعامهم أم لا



الأخبار الأكثر تداولاً اليوم