أبو مويس يبحث أوضاع وآليات حشد الدعم لصندوق إقراض الطلبة

محمود أبو مويس

محمود أبو مويس


رام الله - سوا

بحث وزير التعليم العالي والبحث العلمي محمود أبو مويس، اليوم الأحد، مع رئيس اللجنة التوجيهية لصندوق إقراض الطلبة اسماعيل الزبري، أوضاع وآليات حشد الدعم للصندوق.

وتطرق اللقاء الذي عقد، إلى إمكانية دعم البحث العلمي، وتمويل أبحاث تقنية وزراعية على وجه الخصوص.

وأكد أبو مويس، وفق ما وصل "سوا" أن صندوق الإقراض بحاجة ماسة للدعم، ولا سيما في ظل الأزمة المالية الحالية التي تعاني منها الحكومة الفلسطينية، نتيجة قرصنة الاحتلال لأموال الضرائب الفلسطينية.

وقال: " إن شريحة كبيرة من الطلبة شهاداتهم محجوزة في الجامعات، بسبب تراكم الديون عليهم"، موضحاً أن جهودا كبيرة تبذل في سبيل توفير الدعم اللازم لتحرير شهاداتهم، لإفساح المجال لهم الالتحاق بسوق العمل، آملاً بدعم الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي في هذا الجانب.

وأطلع وزير "التعليم العالي" ضيفه على خطط عمل الوزارة فيما يتعلق بتشجيع ودعم تخصصات ثنائية تكاملية تتواءم وسوق العمل، و فتح مكاتب للتعليم العالي في عدة محافظات للتسهيل على المواطنين لانجاز معاملاتهم دون الحاجة للسفر من محافظة لأخرى، كما أطلعه على القرار الأخير الخاص بخطة عمل الوزارة لإنشاء مكتب للتعليم العالي في كل جامعة فلسطينية بهدف تعزيز الاتصال والتواصل بين الجامعات والوزارة ومتابعة الجودة الأكاديمية.

بدوره، أشاد الزبري بجهود وزارة التعليم العالي للنهوض بقطاع التعليم العالي في فلسطين، مؤكداً أهمية انعقاد اللجنة التوجيهية لصندوق الإقراض للإطلاع بمسؤلياتها والمهام المناطة بها.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم