جوال

الرئيس عباس يدين الهجمات غرب العريش ويعزي السيسي

الرئيس عباس ونظيره المصري عبد الفتاح السيسي

الرئيس عباس ونظيره المصري عبد الفتاح السيسي

رام الله - سوا

أدان الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، اليوم الاربعاء، "الهجمات الإرهابية الجبانة التي أدت إلى استشهاد ضابط وعدد من جنود الجيش المصري غرب مدينة العريش".

وقدم الرئيس عباس في برقية تعزية بعثها لنظيره المصري عبد الفتاح السيسي، مساء اليوم الأربعاء، باسمه شخصيا وباسم دولة فلسطين وشعبها التعازي للرئيس السيسي وللعائلات الثكلى بهذا المصاب الجلل.

وأكد الرئيس عباس في البرقية وقوف شعبنا الفلسطيني وقيادته إلى جانب الشعب المصري وقيادته في مواجهة الإرهاب الأعمى الذي يستهدف أمن مصر وسلامة أراضيها، بحسب وكالة الانباء الرسمية.

وجاء في البرقية: "تلقينا الخبر ببالغ التأثر، وندين بأشد العبارات هذه الهجمات الإرهابية الجبانة، ونحن على ثقة بأن الجيش المصري وقوات أمنه البطلة ستواصل رسالتها لخلق الأمن والاستقرار في ربوع مصر الغالية، تحت قيادة فخامتكم، داعين الله تعالى أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته، وأن يحفظكم ومصر وشعبها الشقيق بأمن وخير وسلام".