جوال

السودان هذا الصباح - مجزرة القيادة العامة وغضب بعد فض الاعتصام

مظاهرات السودان

مظاهرات السودان


قتل 13 شخصا وأصيب العشرات بجروح خطيرة في السودان اليوم الاثنين قرابة ميدان الاعتصام أمام قيادة الجيش السوداني في العاصمة الخرطوم، وجاء ذلك وسط إطلاق كثيف للرصاص.


وانتشرت مقاطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي أظهر سحبا دخانية تتصاعد من ميدان الاعتصام فيما يبدو أنها محاولة من قبل المجلس العسكري لفض مظاهرات السوادان


تداول النشطاء، عدد من الهاشتاغات بعضها قديم مثل #اعتصامالقيادهالعامة و"تسقط تالت"، ونشروا خلالها الصور والفيديوهات التي توثق لحظات فض الاعتصام صباح هذا اليوم، فيما نشر آخرين فيديوهات لمحتجين وهم يركضون مرددين شعارات "مدنية مدنية".


وعقب المغردين أيضا على ذلك حيث وصفوه بـ "المجزرة" و بـ "الانقلاب العسكري"، معتبرين إياه بـ"التمهيد لثورة مضادة تنهي أحلام السودانيين بالتغيير"، كما اتهموا المجلس العسكري بإشعال نار العنف في البلاد.


وتأتي تلك التطورات الأخيرة بالتزامن مع انتهاء مهلة الاتحاد الأفريقي للمجلس العسكري بالسودان من أجل نقل السلطة للمدنيين.
بدوره، نفى المتحدث باسم المجلس العسكري الانتقالي في السودان، الفريق شمس الدين كباشي، أن تكون قوات الأمن تعمل على فض الاعتصام أمام مقر الجيش بالخرطوم قائلا إن ما يحدث هو عملية تستهدف عناصر إجرامية في منطقة كولومبيا "الخطرة" المتاخمة لمنطقة الاعتصام.

 

يشار إلى أن "كولومبيا" هو اسم يطلقه السودانيون على منطقة لطالما عانت من أقوى عصابات المخدرات.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم