جوال

أسير محرر يصارع ورما سرطانيا في الدماغ

سجن إسرائيلي

سجن إسرائيلي


جددت مفوضية الشهداء والأسرى والجرحى بالهيئة القيادية العليا لحركة فتح في قطاع غزة اليوم الجمعة، دعوتها للجهات الفلسطينية المختصة في وزارة الصحة لمتابعة حالة الأسير المحرر أشرف النباهين الذي يرقد في غيبوبة كاملة بمستشفى د . عبد العزيز الرنتيسي في غرب مدينة غزة إثر إصابته بمرض السرطان بالدماغ.

وقال نشأت الوحيدي الناطق باسم مفوضية الشهداء والأسرى والجرحى بالهيئة القيادية العليا لحركة فتح في قطاع غزة وممثل حركة فتح في لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية وفق ما ورد "سوا"، إن الأسير المحرر أشرف مصطفى جبر النباهين من مواليد 22 يناير 1980 وبلدته الأصلية بئر السبع كان قد اعتقل على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي في 13 / 1 / 2004 وتحرر من السجون الإسرائيلية في 27 أكتوبر 2008 بعد قضاء حكما بالسجن لمدة 5 سنوات أمضى خلالها 3 شهور في العزل الإنفرادي وله 4 أبناء ( سليم – شادي – تيم – وطفلة رضيعة تبلغ من العمر 8 شهور اسمها دانا ).

وأفاد بأن الأسير المحرر أشرف النباهين الذي يعاني من إصابته بمرض السرطان في الدماغ كان قد تلقى العلاج في مشافي الضفة الغربية وهو بحاجة ماسة لمتابعة وضعه الصحي الذي يزداد سوءا يوما بعد يوم حيث دخل الأسير المحرر في غيبوبة كاملة لا يصحو منها إلا لدقائق معدودات.

وندد نشأت الوحيدي الناطق باسم مفوضية الشهداء والأسرى والجرحى بالهيئة القيادية العليا لحركة فتح في قطاع غزة وممثل حركة فتح في لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية بالجرائم والممارسات العدوانية الإسرائيلية في منع المرضى الفلسطينيين من تلقي العلاج أو من السفر للعلاج في الخارج مؤكدا أن الأمراض المزمنة والخطيرة التي أصابت الأسرى وتلاحق الأسرى المحررين هي ناتجة عن السياسات الإجرامية للإحتلال الإسرائيلي وأبرزها الإهمال الطبي المتعمد.

ودعا المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية وكل المنظمات الدولية والإنسانية لمتابعة أوضاع الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية وإلزام دولة الاحتلال الإسرائيلي باحترام حقوق الإنسان.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم