جوال

تشكيل الحكومة الاسرائيلية الجديدة تواجه صعوبات اخرى

تشكيل الحكومة الاسرائيلية الجديدة تواجه صعوبات جديدة

تشكيل الحكومة الاسرائيلية الجديدة تواجه صعوبات جديدة


تل أبيب - سوا

أكدت الإذاعة الإسرائيلية العامة، مساء اليوم الخميس، أن عملية تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة باتت تواجه صعوبات جديدة.

واتهمت مصادر مطلعة في حزب الليكود رئيسَ حزب يسرائيل بيتنا افيغدور ليبرمان بنسف المفاوضات الائتلافية مع الليكود، قائلة ان ليبرمان يستغل قانون التجنيد كذريعة لمنع تشكيل الحكومة.

وبعد قطيعة دامت اسبوعا استدعى رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو مع ممثلي حزبي البيت اليهودي والاتحاد الوطني الى الاجتماع به الا ان هاذين الحزبين قد وضع شرطا للاجتماع وهو حاليا قيد الدراسة من قبل الليكود.

ونقلت القناة 13 العبرية عن مصادر في الليكود قولها إن ليبرمان يرفض الدعوة من نتنياهو للاجتماع الليلة.

وافيد ان خلفية القطيعة كان الصراع على تولي حقيبة العدل التي يطالب الحزبان باسنادها الى ممثل عنهما في الوقت الذي يطالب فيه الليكود باسناده الى الوزير يريف ليفين.

وأضافت الاذاعة ان رئيس الحزب الحاخام رافي بيريتس اوضح لنتنياهو انه لا يمكن دق اسفين بينه وبين النائب بتسلئيل سموتريتش من حزبه.

وكان سموتريتش قد اوضح انه يصر على تولي حقيبة العدل وانه لن يسمح بتهميش حزبه.

هذا وصرح المستشار القانوني للحكومة الاسرائيلية افيحاي مندلبليت بانه سيدرس الاتفاقيات الائتلافية التي سيتم التواصل وانه لن يتردد في التعامل مع مبادرات قد تمس بحقوق الاسرائيليينعقب اضعاف أجهزة تطبيق القانون والقضاء.

وجاءت تصريحات المستشار القانوني ردا على رسالة وجهها اليه عضو الكنيست عن حزب كاحول لافان يواف سيغالوفيتش حيث حذر من إمكانية ارتكاب تجاوزات للقانون في المفاوضات الائتلافية.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم