جوال

إتحاد الجاليات الفلسطينية في أوروبا يستنكر القرار الألماني بشأن حركة (BDS)

اتحاد الجاليات والفعاليات والمؤسسات في أوروبا

اتحاد الجاليات والفعاليات والمؤسسات في أوروبا


مدريد - سوا

استنكر رئيس اتحاد الجاليات والفعاليات والمؤسسات في أوروبا جورج رشماوي قرار البرلمان الألماني بتجريم حركة المقاطعة (BDS)، والذي بموجبه يستجيب ويبارك تصويت مجلس الشيوخ الأمريكي بتاريخ السادس من شباط 2019 بفرض عقوبات ضد أي حكومة تشارك في حركة مقاطعة إسرائيل.

وفي ذات السياق، اعتبر الكثير من الحقوقيين أن ذلك يخالف المادة الأولى من الدستور الأمريكي وحتى دساتير الاتحاد الأوربي التي تكفل حرية الحركة والتعبير و حرية المقاطعة وبهذه السياسة المنحازة ي فتح شهية الاحتلال للاستمرار في سياسة التنكر لحقوق الشعب الفلسطيني ورفض وعدم احترام قرارات الشرعية الدولية والاستمرار بناء المستوطنات ونهب الأرض الفلسطينية وتصاعد سياسة القتل والتنكيل ضد أبناء شعبنا أمام هذا التراجع الخطير واللامبرر للبرلمان الألماني .

ودعا رشماوي الجاليات الفلسطينية في أوروبا وبمناسبة الانتخابات البرلمانية الأوربية بتاريخ26/5/2019 إلى التصويت للأحزاب والقوى السياسية التي تقف مع حق شعبنا في الاستقلال والعودة وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس والتي تفضح وتتصدى للسياسة العنصرية للاحتلال ودعا الدول العربية إلى عدم حضور قمة المنامة التي دعت لها الإدارة الأمريكية والتي تشكل جزء من حل اقتصادي مشبوه ومباركة واضحة لصفقة ترامب الهادفة لتصفية قضيتنا الوطنية.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم