جوال

غزة اليوم: الإعلام المجتمعي ينظم لقاء لعرض فيلماً حول المرأة في مسيرات العودة

لإعلام المجتمعي ينظم لقاء لعرض ونقاش فيلماً حول المرأة الفلسطينية في مسيرات العودة

لإعلام المجتمعي ينظم لقاء لعرض ونقاش فيلماً حول المرأة الفلسطينية في مسيرات العودة

غزة - سوا

نظم مركز الإعلام المجتمعي بالتعاون مع الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان، في غزة اليوم، لقاءً لعرض ونقاش فيلماً حول مشاركة المرأة الفلسطينية في مسيرات العودة والتعرف على آليات توثيق الانتهاكات في الكتابة الصحافية.

وحضر اللقاء الذي عقد في مقر الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان، مجموعة من الصحفيين/ات، وممثلين/ات عن مؤسسات إعلامية وحقوقية.

ويهدف اللقاء، حسب ما وصل "سوا"، إلى إبراز دور الإعلاميات في التغطية الصحفية للمسيرات، وما واجهته الإعلاميين/ات من استهداف متعمد ومباشر من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي، وذلك من خلال عرض ومناقشة فيلم من إنتاج مركز الإعلام المجتمعي وإعداد وإخراج اثنتين من الصحافيات الشابات المتطوعات في مركز الإعلام المجتمعي هما هبة كريزم وروند التتر.

ويعرض الفيلم شهادات بعض الصحافيات اللواتي حرصن على المشاركة بقوة وفعالية في تغطية مسيرات العودة والحديث عن التحديات التي واجهتهن، والاستهداف المتعمد من قبل الاحتلال الإسرائيلي في قتل وإصابة الصحفيين/ات على الرغم من التزامهم بأدوات وإجراءات السلامة المهنية…

وتحدث في اللقاء كلاً من الحقوقي مصطفى إبراهيم، والصحفي فتحي صباح، حول محورين أساسيين وهما المرأة الفلسطينية في الإعلام بين التحديات والواقع، والأخطاء التي يقع فيها الصحفيون/ات عند كتابة التقارير التي توثق انتهاكات الاحتلال، وتزويدهم بالمعلومات اللازمة لتوثيق الانتهاكات وكيفية إدراجها في تقاريرهم الصحفية لقطع الطريق على الرواية الإسرائيلية ودحضها والرد عليها بالأدلة المنطقية.

وفي نهاية اللقاء، وجه الحضور أسئلتهم واستفساراتهم للضيوف وسط نقاش وتفاعل كبير في موضوع اللقاء.

يذكر أن مركز الإعلام المجتمعي (CMC) هو مؤسسة أهلية تعمل في قطاع غزة ويسعى لتطوير دور الإعلام في تناوله للقضايا المجتمعية، وتعزيز قيم الديمقراطية والمساواة وثقافة حقوق الإنسان، مع التركيز على قضايا المرأة والشباب وتسليط الضوء عليها بشتى الوسائل الإعلامية وضمن النهج القائم على حقوق الإنسان.