جوال

دعت للتحضير لذكرى يوم النكبة

هيئة مسيرات العودة تصدر بيانا هاما

مسيرات العودة شرق غزة

مسيرات العودة شرق غزة


غزة - سوا

دعت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار، اليوم الاثنين، لتظافر كل الجهود من أجل استعادة الوحدة بتجسيداتها وترجماتها، مؤكدة أنها الخيار الأجدى لمواجهة المخاطر والمؤامرات التي تحاك لشطب مشروعنا الوطني وفي مقدمتها "جريمة القرن".

وطالبت الهيئة في بيان صحفي تلقت سوا نسخة عنه، "بالتحشيد للمشاركة الواسعة في فعاليات جمعة الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام في مخيمات العودة الخمسة تعبيرا عن تمسك شعبنا بمختلف شرائحه وفئاته بالوحدة الوطنية".

وأهابت الهيئة بجماهير شعبنا الفلسطيني بالاستعداد والتحضير لإحياء الذكرى السنوية ليوم النكبة الذي يصادف في الخامس عشر من شهر مايو القادم.

وفيما نص بيان الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار كما وصل سوا:

بيان صحفي صادر عن الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار

يتعاظم نضال شعبنا الفلسطيني المقاوم يوماً إثر يوم، ويشتد الحصار الظالم هادفا للنيل من عزيمة وإرادة شعبنا الأبي، وتتجسد معاني الصمود في كل يوم من أيام المواجهة على الأرض الفلسطينية مؤكدة على أن كل المؤامرات التي تستهدف حقوقنا وثوابتنا ستسقط بفعل انبعاث روح الثورة والمقاومة في كل مكان رفضاً لهذه السياسات ولكل محاولات طمس أهداف شعبنا أو الانتقاص منها فالتاريخ لا يزيف والحقوق تنتزع ولا تستجدى.

ان الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار وهي تدعوا لتظافر كل الجهود من أجل استعادة الوحدة بتجسيداتها وترجماتها فإنها تؤكد على أنها هي الخيار الأجدى في ظل هذه اللحظة السياسية الدقيقة لمواجهة المخاطر والمؤامرات التي تحاك لشطب مشروعنا الوطني وفي مقدمتها "جريمة القرن" وعليه نؤكد على أننا سنبقى في الهيئة معاول بناء ودعم لكل جهد وكل صوت حتى تعود البوصلة إلى اتجاهها الصحيح فالوجهة فلسطين وستبقى فلسطين هي الغاية والهدف.

اننا في الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار ونحن نستعد لجمعة " الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام " فأننا نؤكد على ما يلي: -

أولا / التحشيد للمشاركة الواسعة في فعاليات جمعة الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام في مخيمات العودة الخمسة تعبيرا عن تمسك شعبنا بمختلف شرائحه وفئاته بالوحدة الوطنية كخيار هام واستراتيجي لمواجهة تحديات المرحلة. 

ثانيا / تهيب الهيئة بكافة وسائل الإعلام لتعزيز الخطاب الوطني الوحدوي بما يكرس ثقافة شبعنا الأصيلة وقيمه النبيلة والابتعاد عن كل مفردات الفرقة فهذا هو إعلامنا الذي عهدناه ركناً أساسياً من أركان المعركة في مواجهة استهدافات العدو ومعركة الوعي التي هي جوهر الصراع في مواجهة عدونا ومشاريعه التصفوية.

ثالثا / المشاركة يوم غد الثلاثاء الموافق 23/4/2019 في الفعالية التي تنظمها هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار والهيئة الوطنية للمطالبة برفع الحصار عن غزة وذلك تمام الساعة 11 أمام مقر اليونسكو خلف أنصار بمدينة غزة. 

رابعا / تهيب الهيئة بجماهير شعبنا الفلسطيني بالاستعداد والتحضير لإحياء الذكرى السنوية ليوم النكبة الذي يصادف في الخامس عشر من شهر مايو القادم على أن يجري إتمام كافة الاستعدادات على المستويات المختلفة لإبراز حق الشعب الفلسطيني في عودة لاجئيه إلى الديار وتصديا للمحاولات الأمريكية الهادفة لشطب قضية اللاجئين وتنكرها لحق العودة وردا شعبيا غاضبا على محاولات الاحتلال ضم الضفة الغربية. 

بوحدتنا ننتصر على أعدائنا
بوحدتنا نتصدى للمخططات التصفوية ونصون عهد الشهداء والأسرى

الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار
                                                                                         22/4/2019


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم