جوال

غزة: وفد من الداخلية يشارك في حفل إطلاق المركز الفلسطيني تقريره السنوي

وفد من الداخلية يشارك في حفل إطلاق المركز الفلسطيني تقريره السنوي

وفد من الداخلية يشارك في حفل إطلاق المركز الفلسطيني تقريره السنوي


غزة - سوا

شارك وفد من وحدة حقوق الإنسان بوزارة الداخلية والأمن الوطني ب غزة ، أمس الاثنين، في حفل إطلاق المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان تقريره السنوي للعام 2018 والذي نظم في قاعة فندق الديرة بغزة.

بحضور عدد كبير من صناع القرار والسياسيين وممثلي منظمات حقوق الإنسان ومؤسسات المجتمع المدني والشباب، وسط تغطية إعلامية كبيرة.

وضم وفد الوحدة، حسب ما وصل "سوا"، كلا من الممثل بمديرها العام يوسف عابد، وزياد عباس مدير دائرة التأهيل والتوعية، وخالد الخطيب رئيس قسم العلاقات العامة، ووسام العجرمي رئيس قسم العلاقات الداخلية، إضافة إلي مندوب الوحدة الإعلامي عبد الفتاح الغليظ .

وقد أعلن عن إطلاق التقرير بكلمة افتتاحية لرياض الزعنون، رئيس مجلس إدارة المركز، حيث رحب فيها بالحضور، وأشار إلى أن التقرير هو الوثيقة الأهم التي يصدرها المركز سنوياً ويشكل حصاد عمله على مدار عام كامل.

وانتقد الدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة غير المحدود لدولة الاحتلال وهو ما يشجعها على اقتراف المزيد من الانتهاكات بحق الفلسطينيين بما في ذلك جرائم القتل والاستيطان والاعتقالات ومديناً التهديد الأمريكي للمحكمة الجنائية إن تجرأت على فتح تحقيقات للأمريكيين والإسرائيليين.

كما انتقد ما تتعرض له غزة من عقوبات للنيل من كرامتها وصمودها، قائلاً: " انه في ظل هذه الأجواء من العتمة والظلام، يشعل المركز شمعة، وأن تقريره يوثق بمهنية عالية انتهاكات حقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة".

ووجه الزعنون شكرا لكل العاملين في المركز الذين جعلوا من هذا التقرير مرجعاً دولياً للباحثين عن الحقيقة.

وقدم راجي الصوراني، مدير المركز، عرضاً مركزاً لحالة حقوق الإنسان خلال العام 2018. وبدأ الصوراني كلمته بالحديث عن مسيرة العودة الكبرى على الشريط الحدودي لقطاع غزة، ما تواجهه تلك المسيرات من عنف غير مبرر واستخدام مفرط للقوة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي خلفت مئات القتلى المدنيين، وآلاف المصابين.

وشدد أن تهديدات قوات الاحتلال للمشاركين في المسيرات تلك، بدأت حتى قبل انطلاقها، حيث هدد رئيس أركان قوات الاحتلال باستهداف كل من يشارك فيها.

وتطرق إلى النتائج التي توصلت إليها لجنة التحقيق الأممية بشأن مسيرات العودة، والتي جاءت متطابقة لما أكدته بيانات منظمات حقوق الإنسان على الحق المشروع في التظاهر، وأن تلك المسيرات لم تشكل أي تهديد على حياة جنود الاحتلال.

ويذكر أنه تم توزيع نسخة ورقية لملخص التقرير باللغتين العربية الإنجليزية ونسخة إلكترونية للتقرير على الحضور، كما يعمل المركز حاليا على ترجمة التقرير، وسيتم نشره باللغة الانجليزية قريباً على مستوى العالم.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم