جوال

قيادي في "فدا" لسوا: لم تُقبل استقالة أي أحد من الحزب والاجتماعات ما زالت متواصلة

حزب فدا الفلسطيني

حزب فدا الفلسطيني

رام الله - خاص سوا

أكد محمد العاروري عضو اللجنة المركزية في حزب "فدا" الفلسطيني، مساء يوم الأربعاء، أنه لم يتم حتى اللحظة قبول استقالة أي من الأعضاء الذين تحدثت وسائل إعلام عن تقديمهم استقالتهم.

وقال العاروري في اتصال هاتفي مع وكالة (سوا) الإخبارية إن الأخبار التي تنشر غير دقيقة، موضحا أن اجتماعات المكتب السياسي واللجنة المركزية للحزب لم تنته بعد "والحزب رسميا لم يعلن استقالة احد، ولم تقبل الاستقالات".

وأضاف : "لم يتم البت في الموضوع أو قبول استقالة من استقال، والاجتماعات خلال اليومين المقبلين ستحسم هذا الأمر".

ووفق العاروري، فإنه من الممكن أن يكون رأي أحد الأعضاء مخالف للغالبية، وقد يقول إنه يريد الانسحاب والتهديد بالاستقالة، لكن لم يتم الموافقة على ذلك".

وفي سياقٍ متصل، أكد أن اللجنة المركزية لحزب "فدا" أقرت المشاركة في الحكومة الجديدة، وكذلك ممثلها فيها رياض العطاري.

وذكر العاروري أن النظام الداخلي لحزب فدا، يؤكد التزام الأقلية برأي الأغلبية وتدافع عنه.

وكانت وسائل إعلام فلسطينية، قد قالت إنه الأمينة العامة لحزب "فدا" زهيرة كمال ونوابها خالد الخطيب وسهام البرغوثي وعدد من المكتب السياسي في غزة والضفة، قدموا استقالتهم من الحزب؛ بسبب المشاركة في الحكومة الجديدة.

وتواصلت (سوا) مع الأمينة العامة زهيرة كمال، لكنها رفضت الحديث حول تفاصيل استقالتها، قائلة : "أرجو ألا يتم نشر هذا الخبر الآن، لأن النقاش في المكتب السياسي سيستكمل يوم السبت، وسنعطي الجواب الكامل حول الموضوع".