جوال

الأحمد لن يصل غزة اليوم وعباس يصر على بقاء عدد من الوزراء الحاليين

غزة / خاص سوا / أكد مصدر مسئول مقرب من القيادة أن زيارة عزام الأحمد مسئول ملف المصالحة في حركة فتح المقررة اليوم قد تأجلت إلى وقت لاحق.

واستبعد المصدر أن تتم الزيارة اليوم كما أعلن عنها، أمس، عازياً التأجيل إلى انشغال الأحمد والقيادة بزيارة بابا الفاتيكان إلى بيت لحم .

بدوره نفى د. فايز أبو عيطة الناطق الرسمي باسم حركة فتح أي إمكانية لوصول عزام الأحمد مسؤول ملف المصالحة الى قطاع غزة اليوم الأحد مشددا في الوقت ذاته على أن الزيارة لا تزال قائمة.

وبين أبو عيطة في تصريحات خاصة لوكالة (سوا)أن المشاورات بشأن تشكيل حكومة التوافق مستمرة وزيارة الأحمد الى القطاع ستتم حال تنتهي المشاورات، وبناء عليها سيترتب إعلان تشكيل حكومة التوافق.


 إلى ذلك، علمت وكالة "سوا" من مصادر شديدة الاطلاع أن الرئيس محمود عباس يصر على بقاء مجموعة من وزراء حكومة الدكتور رامي الحمد الله الحاليين ضمن تشكيلة حكومة التوافق ومن أبرزهم، الدكتور محمد مصطفى والدكتور زياد أبو عمرو والدكتور شكري بشارة والدكتور رياض المالكي والدكتور كمال الشرافي.

 وبحسب عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي فإن العديد من الأسماء التي رفعت من قبل حركتي فتح و حماس يرى فيها الرئيس أنها غير مناسبة للعمل في الحكومة المقبلة، كون أن تلك الحكومة ستكون أعباءها كبيرة وتحتاج إلى كفاءات عالية".