جوال

الجهاد الإسلامي: نحمل الاحتلال كامل المسؤولية عن استهداف المتظاهرين

من مسيرات العودة وكسر الحصار شرق غزة -ارشيف-

من مسيرات العودة وكسر الحصار شرق غزة -ارشيف-

غزة - سوا

حملت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، يوم الجمعة، الاحتلال الإسرائيلي، كامل المسؤولية عن استهداف المتظاهرين السلميين، خلال مشاركتهم في فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة .

ونعى الناطق باسم الحركة مصعب البريم في بيان صحفي تلقت (سوا) نسخة عنه، شهيدي مسيرات العودة جهاد حرارة، ونضال شتات، مؤكدا أن "هذه الدماء الغالية أمانة في رقابنا".

اقرأ/ي أيضًا: سرايا القدس تزف أحد مجاهديها في غزة

وفيما يلي نص البيان:

الناطق الاعلامي لحركة الجهاد الاسلامي أ. مصعب البريم 

نحتسب عند الله تعالى شهيدي مسيرات العودة في جمعتها الـ 52 ، الشهيد جهاد منير  خالد حرارة 24 عام من  حي الشجاعية الذي استشهد شرق مدينة غزة ، والشهيد نضال عبد الكريم أحمد شتات٢٩ عام من المغراقة. وندعو بالشفاء للجرحى ، ونؤكد أن هذه الدماء الغالية أمانة في رقابنا وستدفعنا نحو مزيد من الثبات في مواجهة الاحتلال وعهدنا الا نضيع هذه الأمانة والا تذهب الدماء الزكية هدرا. 

نحمل الاحتلال كامل المسؤولية عن استهداف المتظاهرين السلميين وعن بقاء الحصار . 

مواصلة الحشد الجماهيري رغم محاولات الاحتلال وارهابه بحق شعبنا رسالة إجماع شعبي على استمرار النضال والثورة في وجه الاحتلال حتى استعادة الحقوق ودحر المحتل..

المسيرات خيارانا عنوان ورسالة سياسية مهمة عبر عنها شعبنا الثائر اليوم مستكملا مسيرات العودة في رسالة للعدو أننا نحن الذين نصنع خياراتنا ونحافظ عليها ونحميها ونستثمرها جيدا في إدارة المعركة مع العدو الصهيوني، ولن يفلح العدو في حرف مسار قاطرة النضال الفلسطيني..

خروج الجماهير اليوم مع الحشد المتنامي هو رسالة وفاء الشهداء القادة الشيخ احمد ياسين في ذكرى استشهاده ولشهداء معركة الكرامة  ولثوار الضفة وشهدائها.