جوال

المستشفيات الإسرائيلية تنهار أمام نسبة إشغال 350% بسبب الانفلونزا

القدس / سوا / تسببت الأنفلونزا وأمراض الشتاء بأزمة إشغال قاسية تهدد بانهيار المستشفيات الإسرائيلية تحت ضغط أعداد المرضى الواجب أدخالهم للمستشفيات، وذلك وفقا للمعطيات الإحصائية التي نشرتها اليوم الاثنين وزارة الصحة الإسرائيلية حيث بلغ متوسط الإشغال ليوم أمس على سبيل المثال 112% فيما أبلغت مستشفيات أخرى عن نسبة إشغال أعلى بكثير.

على سبيل المثال، أعلن مستشفى "شيبا" في "تل هشومير" يوم أمس أن نسبة الإشغال والإدخال العاجل بلغت 350% حيث قال رئيس قسم الطوارئ فيها الدكتور "جكي اور" واصفا حدود الأزمة " هناك في الخارج تسع سيارات إسعاف تنتظر لعدم وجود مكان يستقبل المرضى وفي غرفة الطوارئ هناك مرضى يقفون على أقدامهم لعدم وجود مكان يستلقون فيه ولعدم توفر حتى مقاعد يجلسون عليها وهناك نصف الأسرة في قسم الطوارئ مشغولة بمرضى تم تحويلهم لنا من الأقسام الداخلية لعدم توفر أي مكان فيها لاستقبال أي مريض جديد إنها حالة من الجنون المستمر أصابت النظام منذ سنوات عديدة دون إيجاد حل ".