جوال

مزهر: مليونية الثلاثين من آذار ستشمل كل الأراضي المحتلة

عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية ماهر مزهر

عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية ماهر مزهر


غزة - سوا

أكد عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية ماهر مزهر، أن مليونية الثلاثين من اذار لن تقتصر على غزة بل ستشمل كل الأراضي المحتلة، موضحًا "سنخرج مطالبين بالحياة والحرية والعودة والاستقلال، وسنحافظ على حماية الأرض ونناضل وصولًا لحقوقنا".

وقال مزهر في تصريح صحفي وصل "سوا: "نحن تواصلنا مع جماهير شعبنا وقواه الحية في الضفة والداخل لتوحيد نضالنا في يوم الأرض الخالد"، مشددًا:" علينا أن نشحذ الهمم ونستعد منذ هذه اللحظة لنخرج للعالم بصورة شعب يريد الحرية والانعتاق من الاحتلال".

وأضاف: "في مليونية العودة سنكون موحدين تحت راية العلم الفلسطيني يوم الثلاثين من مارس، وسنفوت الفرصة على الاحتلال الذي يحاول أن يقتل ويصيب أبناء شعبنا لذلك ستكون المسيرات سلمية شعبية نضالية وحدوية بامتياز.

وأردف مزهر: "تم التنسيق مع أكثر من دولة عربية من خلال جالياتنا الفلسطينية هناك وبعض دول العالم للخروج والتظاهر ورفع رسالة شعبنا".

وطالب المستوى الرسمي الفلسطيني برفع ملفات الاجرام التي أقترفها الاحتلال خلال مسيرات العودة للمحاكم الدولية.

ودعا مزهر الرئيس عباس إلى رفع الإجراءات العقابية عن غزة وصوغ برنامج وطني موحد وشامل نستطيع من خلاله انهاء "الانقسام الأسود" وإصلاح منظمة التحرير وفق برنامج وطني شامل مقاوم وموحد والتحلل من اتفاقيات أوسلو المشؤومة بكل ملحقاتها وتبعاتها.

إلى ذلك، قال مزهر: "لا قرار ترامب ولا الصفقة المشؤومة ستفلح أو تغير من حضارة وتاريخ عاصمتنا الأبدية مدينة القدس، ونقول للمجتمع الدولي أفيقوا وقفوا أمام واجباتكم ومسؤولياتكم، كما نطالب شعوبنا العربية بالتحرك مع شعبنا ونصرته".

وأكد العضو في الجبهة الشعبية، أن مسيرات العودة غير مرتبطة بملف التفاهمات، موضحًا: "مسيراتنا انطلقت من أجل أهداف ثابتة لا تقبل المساومة أبدًا".

 وشدد مزهر على ضرورة تعزيز الحاضنة الشعبية  وصمود الشعب وتوفير سبل الحياة الكريمة له في قطاع غزة حتى "نستطيع استكمال مسيرة النضال والكفاح".

وأردف قائلًا: "من حق شعبنا التظاهر بشكل سلمي دون المساس بالممتلكات العامة والخاصة، ونرفض كل أشكال الاعتقال السياسي"، مؤكدًا أن الضرائب وغلاء الأسعار ترهق الناس وتمنعهم اكمال مسيرتهم النضالية في مواجهة المؤامرات والاحتلال.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم