جوال

هآرتس: نتنياهو رجل "شرير" في الصحافة الامريكية

القدس / سوا / قالت صحيفة "هآرتس" العبرية اليوم الاحد، إن "الهجوم الإعلامي والسياسي المتزايد ضد الخطاب المتوقع لرئيس الحكومة بنيامين نتيناهو، في الكونغرس، أدى حتى الآن إلى انهيار التأييد الديمقراطي لسن قانون لفرض عقوبات جديدة على إيران في الفترة القريبة، وربما إلى تأجيل الخطوة برمتها حتى شهر نيسان/ أبريل من العام الجاري على الأقل".


وأشارت الصحيفة عبر موقعها الالكتروني إلى ان نتنياهو ورئيس مجلس النواب الأميركي جون بينر، "تلقيا في الأيام الماضية انتقاداً شعبياً وإعلامياً غير مسبوق". وأن هذا الانتقاد "لم يصدر فقط عن صحافيين ومعلقين محسوبين على التيار الليبرالي ومن مؤيدي الادارة الاميركية، بل صدر عن مصادر محافظة أيضا مثل شبكة فوكس نيوز، التي تُعد بشكل عام من كارهي الرئيس أوباما ومن محبي نتنياهو، حيث قال معلقون في الشبكة إن خطوة نتنياهو "شريرة" وإن تجاهله الرئيس أوباما " مخزي".


وينوي رئيس الوزراء الإسرائيلية إلقاء خطاب في الكونجرس الأمريكي بصورة غير مرحب بها أمريكيا خلال أسابيع، وهو ما يعتبر خطوة غير مرحب بها امريكيا.