جوال
اعلان وطنية هيدر

احذر .. نومُك مع طفلك على الأريكة قد يقتله

خطر النوم بجانب الرُضّع - أرشيفية

خطر النوم بجانب الرُضّع - أرشيفية


واشنطن - سوا

بشكلٍ غير مقصود يمكن للأهالي أن يعرّضوا أطفالهم لخطر الإصابة بمتلازمة موت الرُضّع المفاجئ، وذلك من خلال النوم بجانبهم على الأريكة أو الكرسي المفرد.

ويعتقد الخبراء أن نوم الأطفال الرُضّع على كرسي مغطى بغطاء ناعم بدلاً من سرير الأطفال القياسي، يمنع هروب الحرارة بشكل جيد، ما يزيد من خطر ارتفاع درجة الحرارة، والذي يعدّ أحد أسباب متلازمة موت الرضع المفاجئ، والمعروفة باسم "SIDS"، وهو الموت غير المتوقع وغير المبرر لطفل يتمتع بصحة جيدة.

وحذرت مؤسسة "Lullaby Trust charity"، التي أجْرت عملية المسح، من نوم الآباء والأمهات بجانب أطفالهم على الأرائك أو الكراسي؛ لإمكانية تعرّضهم لخطر الاختناق، كما أن نومهم بجانبهم بعد شرب الكحول والتدخين يودي بأطفالهم للموت المحقّق، حيث إن أكثر من 130 طفلاً يموتون سنوياً؛ نتيجة مشاركة السرير مع والديهم.

وقالت جيني وارد، من "Lullaby Trust": "حتى لو لم يكن أولياء الأمور يخططون للنوم مع أبنائهم، فإن العديد منهم ما زالوا ينامون مع الأطفال دون قصد، ما يعرض حياتهم للخطر"، بحسب موقع 'روسيا اليوم'.

ووجدت المؤسسة الخيرية التي تعمل على زيادة الوعي حول "SIDS"، أن 40% من نحو 8500 والدٍ ممّن شملهم الاستطلاع، شاركوا أبناءهم النوم في وضع غير آمن.

يُشار إلى أنه في مثل هذه الظروف، يمكن أن يتوقف الطفل عن التنفس نتيجة الاختناق الناجم عن النوم المشترك، حيث توصي المؤسسة بتجنب النوم المشترك، إذا وُلِد الطفل قبل إتمام 37 أسبوعاً من الحمل.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم