جوال
توجيهي 2019

إيفاد 16 طبيبا فلسطينيا لمساعدة فنزويلا بتعليمات من الرئيس عباس

الرئيس الفلسطيني محمود عباس

الرئيس الفلسطيني محمود عباس


رام الله - سوا

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الثلاثاء، عن إيفاد طاقم طبي مكون من 16 طبيباً، إلى جمهورية فنزويلا، لإجراء عمليات جراحية في مستشفيات العاصمة كراكاس، وتستمر مهمتهم 30 يوما.

وقال وزير الصحة جواد عواد، في بيان صحفي، إنه "بتعليمات من الرئيس محمود عباس ، سيغادر مساء اليوم، وفد طبي من وزارة الصحة، إلى جمهورية فنزويلا البوليفارية".

وأضاف أن الوفد سيتوزع على ثلاث مستشفيات في العاصمة، وسيجرون عمليات جراحية مبرمجة، وذلك كمساعدة ومساندة للأصدقاء في فنزويلا، ووفاء للمواقف السياسية الصلبة التي تقفها إلى جانب الشعب والقيادة والقضية الفلسطينية.

وأشار الوزير عواد أن الوفد الطبي سيحمل معه المعدات الطبية اللازمة لإجراء العمليات الجراحية التخصصية، إضافة إلى كميات من الأدوية والمستهلكات الطبية اللازمة في غرف العمليات وأقسام الطوارئ، وذلك بطلب من وزارة الصحة الفنزويلية.

وأوضح أن الطاقم الطبي مكون من 16 طبيباً مختصاً في الجراحة العامة، وجراحات الأوعية الدموية، والعظام والأطفال والنسائية والتوليد، إضافة إلى أخصائيين في مجالات التخدير والإنعاش.

وأكد وزير الصحة موقف القيادة وعلى رأسها الرئيس محمود عباس الداعم والمساند للأصدقاء في فنزويلا، والوقوف إلى جانبهم في ظل الأزمة السياسية العصيبة التي تمر بها البلاد، والحصار الظالم المفروض عليها.

ويرأس الوفد الطبيب محمد لطفي أخصائي جراحة الأوعية الدموية، ومن المتوقع وصول الوفد إلى العاصمة الفنزويلية مساء الخميس المقبل.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم