جوال

فتح لسوا: تسمية رئيس الحكومة الجديدة خلال أيام من قبل الرئيس عباس

اللجنة المركزية لحركة فتح

اللجنة المركزية لحركة فتح


غزة - سوا

كشفت حركة فتح اليوم الاثنين عن قرب تسمية رئيس الحكومة الجديدة من قبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس .

وقال المتحدث باسم فتح عاطف أبو سيف في حديث خاص بوكالة (سوا) الإخبارية إنه من المتوقع تسمية وإعلان رئيس الوزراء الجديد خلال أيام؛ كي يقوم بتشكيل حكومته بالتشاور مع الفصائل ، مشددًا على أن الحكومة تمثل استحقاقا وطنيا جديدا.

ولفت إلى أن الحكومة هي حكومة الرئيس عباس، وبالتالي هو الذي يسمي رئيس الوزراء، موضحا أن كل أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح "أكفاء ومؤتمنون" وأي منهم يمكن أن يشغل هذا المنصب.

تسويق الحكومة

وحول تعامل الحكومة مع المجتمع الدولي والدول العربية، أكد أبو سيف أن الرئيس عباس هو الشخص الشرعي الوحيد في النظام السياسي الفلسطيني، مبينا أنه قادر على تأمين الدعم الدولي اللازم لحكومته.

وقال إن الحكومة ستحظى باحترام وعلاقات واسعة مع المجتمع الدولي، وتواصل علاقاتها بالشركاء الأوروبيين والعرب؛ من أجل الاستمرار في ظل الحصار الذي تحاول أمريكا وإسرائيل فرضه.

وحسب أبو سيف، فإن الحكومة الجديدة ستلتزم ببرنامج ورؤية الرئيس السياسية، وستعمل على تحقيقها، وستقوم بتقديم أفضل مستوى خدمات للجمهور وتعزز صمود أبناء شعبنا في كل مكان، وفق رؤية الرئيس وحركة فتح ومنظمة التحرير.

إقرأ/ي أيضا: داخلية رام الله تكشف أسباب تأخير إصدار جوازات السفر لسكان غزة

وبشأن مصر، أعرب عن اعتقاده بأنه لن يكون لديها أية مشكلة مع الحكومة القادمة، منوها إلى أن تشكيل الحكومة قرار وطني فلسطيني.

وعبّر عن أمنياته بأن تنجح مصر في إقناع حماس بتنفيذ اتفاق المصالحة الذي جرى توقيعه عام 2017 ثم الذهاب لانتخابات، قائلا لسوا : "رغم أن حماس لم تسمح لأي حكومة منذ 2007 بالتمكن في غزة، إلا أنها لم تتوقف عن تقديم الخدمات لشعبنا هناك".

وفي سياقٍ متصل، أكد أن قرار القيادة الفلسطينية والرئيس عباس وفتح، الالتزام تجاه أهلنا في غزة، قائلا : "لن نوقف التزاماتنا".

رواتب الموظفين

وبشأن أزمة رواتب الموظفين، أشار إلى أنه تم تحسين نسبة الصرف من 50% إلى 75% وفق رؤية الحكومة وتعليمات المجلس المركزي، لافتا في الوقت ذاته إلى وجود سياسات تقوم بها الحكومة "تأثر بها بعض أبناء فتح".

وقال : "نحن خاطبنا وطلبنا من الحكومة تصويب ما يمكن تصويبه على قاعدة أن محاولة المساس ببنى وهياكل الانقسام لا يجب أن تمس بالناس".

المقاصة

وفيما يخص اقتطاع الاحتلال لرواتب أسر الشهداء والأسرى من أموال المقاصة، قال المتحدث باسم فتح : "هذه ليست المرة الاولى التي تحاول فيها إسرائيل ابتزاز القيادة بهذه الطريقة".

وأكد أن الرئيس عباس لن يرفع الراية البيضاء، ولا يعرف سوى راية فلسطين، مشددا على أننا "لن نقايض على حقوقنا السياسية بالمال".

وكشف أن القيادة ستتوجه إلى المحاكم الدولية والمجتمع الدولية لانتزاع حقوقنا، قائلا لسوا : " حال لم نتوفق لن نستسلم، وسنقسم ما هو لدينا على بعضنا، ولن نقايض حقوقنا السياسية كما فعل الاخرين من خلال مسيرات العودة". وفق أبو سيف.

وأضاف : "التزامنا تجاه أهالي الشهداء والأسرى واجب، ولن يوقف المال عن أحد"، مؤكدا رفض القيادة للابتزاز و صفقة القرن .

فتح بغزة

وكشف أبو سيف لسوا عن تشكيل لجنة من خمسة أعضاء بمركزية فتح؛ لمناقشة أوضاع التنظيم في غزة والأوضاع في القطاع.

وأوضح أن اللجنة المشكلة ستقدم تصوراتها للجنة المركزية "والتي بدورها تقرر"، مستدركا : "لكن حتى اللحظة لم يتم اتخاذ أي قرارات بشأن التنظيم في قطاع غزة".

وبين أن اللجنة المركزية هي صاحبة الولاية على شئون التنظيم سواء في غزة أو غيرها من الساحات، نافيا صحة الأنباء التي تحدثت عن تغيير الإطار القيادي لفتح في القطاع.

وقال : "الإطار القيادي لا يزال على رأس عمله، وأبو ماهر حلس مفوضا للتعبئة والتنظيم، وكل الأخبار التي سربت ليست صحيحة".


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم