كشف خيوط جديدة في حادثة الطالب الجامعي المذبوح بالجزائر

الطالب الجامعي المذبوح أصيل بلالطة

الطالب الجامعي المذبوح أصيل بلالطة


القاهرة - سوا

تكشفت خيوط  جريمة ذبح الطالب الجامعي داخل مقر إقامته بالجامعة في  الجزائر العاصمة، حيث أفاد تقرير الطب الشرعي أنه تعرض للتنكيل ومحاولة اعتداء جنسي.

وما تزال قضية قتل الطالب  أصيل بلالطة الطالب الجامعي (سنة ثالثة طب وينحدر من ولاية  برج بوعريريج) حديث العام والخاص بالجزائر وحتى عبر وسائل الإعلام العربية، حيث تم نحره من الوريد إلى الوريد والتنكيل بجثته على مستوى غرفته المتواجدة في الحي الجامعي طالب عبد الرحمن ببن عكنون بالجناح "35G".

يذكر أن الطالب دخل إلى الحي الجامعي على الساعة السابعة مساء، وكانت الأمور عادية حتى الساعة العاشرة ليلا، أين لاحظ أحد الأعوان المكلفين بالمناوبة الليلية خروج سيارة من نوع "سيتروان" ملك للضحية، على متنها شخص آخر لا يجيد القيادة، اصطدم ببوابة الإقامة الجامعية. وفق "السوسنة"



الأكثر قراءة هذا اليوم