المطران حنا : المسيحيون والمسلمون مستهدفون في قضيتهم العادلة

 عطا الله حنا

عطا الله حنا


بيت لحم - سوا

استقبل المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الارثوذكس أسامة الصايغ منسق شبيبة ملح الأرض المسيحية في شمال الضفة الغربية، والتي تهدف لتكريس وترسيخ الانتماء الإيماني والروحي والوطني لدى أبناء الشعب الفلسطيني.

وقد تم التداول في هذا اللقاء سلسلة نشاطات وفعاليات تهدف إلى توعية أبناء الشعب وخاصة في قرى وبلدات شمال الضفة الغربية .

وقال المطران حنا، وفق بيان وصل وكالة "سوا الإخبارية" نسخة عنه، :" إن المسيحيين في هذه الأرض المقدسة هم مسيحيون 100% وفلسطينيون 100%، ونحن نفتخر بانتمائنا لهذه الأرض المقدسة، أرض الميلاد والتجسد والفداء والقيامة والبركة والسلام والمقدسات .

وأضاف:" يجب أن نهتم بشكل خاص بشريحة الشباب في ظل ما نلحظه من إغراق لمجتمعاتنا بوسائل التواصل الاجتماعي بكل ما تحمله من سلبيات وايجابيات"، داعياً إلى تحصينهم لمواجهة التحديات التي تعصف بهم.

وتابع:" نتمنى من شبابنا أن يكونوا دوما ملحا وخميرة لهذه الأرض ، ومصدر خير وبركة لهذا الشعب بعيدا عن ثقافة التقوقع والانعزال والتي يريدنا البعض أن نكون غارقين فيها".

وأوضح بالقول:"لا تتأثروا إذا ما لاحظتم بأن هنالك من يتحدثون بلغة التعصب والكراهية والتكفير في منطقتنا فهؤلاء لا يمثلون ثقافة وأصالة شعبنا، بل يخدمون أجندات خارجية، تدعمهم وتغذيهم وتمولهم بهدف إثارة الانقسامات والتصدعات في مجتمعاتنا العربية خدمة للقوى الاستعمارية التي لا تريد الخير لامتنا ولا تريد الخير لفلسطين ولقضيتها العادلة".


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم