الاتحاد الأوروبي يعلن موقفه من مظاهرات السودان

احدى مناطق السودان - ارشيفية -

احدى مناطق السودان - ارشيفية -


الخرطوم - سوا

أعلن الاتحاد الأوروبي، اليوم السبت، موقفه من المظاهرات المُندلعة في السودان، مطالباً الحكومة السودانية بإطلاق سراح جميع المتظاهرين المعتقلين على خلفية الاحتجاجات التي انطلقت في عدد من المدن السودانية منذ حوالي شهر.

ودعا المتحدثة باسم الاتحاد الأوروبي في بيان لها، "الحكومة السودانية إلى الإفراج عن جميع الصحافيين والمعارضين والمدافعين عن حقوق الإنسان ومتظاهرين آخرين تم اعتقالهم تعسفا، وإجراء تحقيق معمق حول الوفيات والتجاوزات الأخيرة".

وطالبت المتحدثة، جميع الأطراف في السودان بضبط النفس.

وأضاف البيان: "في هذا الإطار، فإن لجنة التحقيق التي أعلنتها الحكومة ستخضع لمراقبة دقيقة". وفقاً لما أورده موقع "سبوتنيك"

ونقلت المتحدثة عن وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، دعوتها جميع الأطراف السودانية إلى "نزع فتيل التصعيد وضبط النفس".

وتابعت: "من مسؤولية السلطات السودانية ضمان حق حرية التجمع والتعبير بموجب القانون الدولي".

وأكدت: "على جميع الأطراف ضبط النفس والامتناع عن أي عنف جديد بهدف احتواء الوضع".

وتشهد السودان أزمة اقتصادية خانقة، أدت إلى اندلاع احتجاجات شعبية في العديد من المدن، ووفقاً لإحصائيات حكومية راح ضحية الاحتجاجات أكثر من 20 شخص.

وطالب الاحتجاجات تنحي الرئيس السوداني عمر البشير عن الحكم، فيما أصدر البشير قراراً جمهوريا بتشكيل لجنة لتقصي الحقائق حول الأحداث الأخيرة التي شهدتها البلاد برئاسة وزير العدل مولانا محمد أحمد سالم.


الأكثر قراءة هذا اليوم