وزير المالية يوقع بروتوكول التعاون مع المانيا بقيمة 54.4 مليون يورو

وزير المالية شكري بشارة

وزير المالية شكري بشارة


رام الله - سوا

وقع وزير المالية والتخطيط شكري بشارة، مع مسؤول ملف الشرق الأدنى في وزارة الاقتصاد والتعاون الألمانية كلاوس كريمير، بروتوكول التعاون مع الحكومة الألمانية بقيمة (54.4) مليون يورو كدعم مالي لتنفيذ مشاريع في كل من قطاع التعليم، وقطاع الاقتصاد، والتدريب المهني، ومحطة معالجة سلفيت، ومشاريع استثمارية أخرى خاصة في مجال الطاقة في غزة.


وحضر حفل التوقيع، وفد رفيع المستوى من الجانب الألماني، ووزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، وممثلون عن الوزارات والمؤسسات الحكومية المعنية.


وقد ركزت المشاورات الألمانية الفلسطينية الخاصة بالاتفاقية على بلورة وتحديد ما تم الاتفاق عليه مع المؤسسات ذات العلاقة (التعليم، والعمل، والمياه، والحكم المحلي)، حيث ناقش الجانب الألماني المشاريع السابقة والعوائق التي واجهتها المؤسسات ذات الصلة خلال التنفيذ.


في بداية اللقاء أعرب الوزير بشارة عن سعادته وفخره بتوقيع هذا البروتوكول، وأثنى على الجهود العظيمة التي لطالما بذلتها الحكومة الألمانية في سبيل دعم الحكومة الفلسطينية.
بدوره، أكد الجانب الألماني سعادته في المساهمة ببناء وتطوير دولة فلسطين، وجاهزيته في البقاء شريكا سياسيا واقتصاديا هاما لفلسطين.


وختم بشارة اللقاء بالشكر والامتنان لجمهورية ألمانيا الاتحادية حكومة وشعبا، على الدعم السخي المتواصل الذي يساعد الحكومة الفلسطينية في المضي قدما، بالرغم من التحديات والصعوبات التي تواجه فلسطين في ظل ممارسات الاحتلال المستمرة.


وكان وكيل وزارة العمل سامر سلامة، ومدير عام التدريب المهني نضال عايش، ورئيس وحدة العلاقات العامة والاعلام هاني الشنطي، قد شاركوا في هذه المشاورات المكثفة، على مدار ثلاثة أيام، والتي أفضت إلى توقيع هذا البروتوكول.


الأكثر قراءة هذا اليوم