تفاصيل اجتماع وفد كتلة حماس برئاسة الزهار مع وليد جنبلاط في لبنان

لقاء كتلة حماس مع وليد جنبلاط

لقاء كتلة حماس مع وليد جنبلاط


بيروت - سوا

اجتمع وفد كتلة حركة حماس بالمجلس التشريعي برئاسة محمود الزهار مع رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط أمس.

ودعا وليد جنبلاط ، العرب الدروز في إسرائيل ألا يتعاونوا مع السلطات الإسرائيلية، متمنيا أن ينتفض جميع عرب 48 بوجه إسرائيل.

وأضاف جنبلاط :" تذكروا احتلال الجزائر دام مئتي سنة ثم زال، وكم من متعامل ذهب مع الاحتلال أو قتل بعد الاحتلال، تذكروا هذا لأن أصلكم عربي وجهادكم عربي وتاريخكم عربي".

ورفض جنبلاط بشدة الدعوات لاعتبار حماس حركة إرهابية، ودعا الدولة اللبنانية إلى رفض هذا الأمر، وقال:" حركة حماس حركة تحرر وطني ضد الاحتلال الصهيوني الغربي الذي هو أقدم استعمار امتد من القرن العشرين إلى القرن الحادي والعشرين".بحسب الوكالة الوطنية للاعلام

من جانبه، قال الزهار بعيد انتهاء الاجتماع، لقد شرحنا الوضع في قطاع غزة لجنبلاط، واستمعنا منه إلى كلام طيب داعم للقضية الفلسطينية يحمل الأمل ويعزز قناعاتنا بأن المستقبل لنا، وبأن كل ما هو ظالم بما فيه "الاحتلال الإسرائيلي" إلى زوال.

وأضاف الزهار :" اكدنا على ما جرى في انتخابات 2006 اننا الممثل الشرعي الاصيل، بناء على نتائج الانتخابات وبناء على المواضيع التي نحملها ورؤيتنا لقضيتنا الوطنية، وارضنا كل الارض وشعبنا كل الشعب وسلطتنا التي تأتي بالانتخابات وليس بالادعاءات.

وتابع :" اعتقد ان هذا اللقاء من اللقاءات التي تعتبر ناجحة للتأكيد على شرعية الانتخابات الفلسطينية التي فازت فيها حركة المقاومة الاسلامية حماس وايضا على شرعية برنامجها المقاوم وعلى شرعية حفاظها على حق الشعب الفلسطيني في كامل ارضه.


الأكثر قراءة هذا اليوم