أبو مرزوق يسأل ويجيب: ماذا نُحب للسلطة وما الذي لا نريده منها؟

عضو المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق- أرشيفية

عضو المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق- أرشيفية


غزة - سوا

تحدث عضو المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق يوم الأربعاء، عن ما لا تريده حركته من السلطة الفلسطينية، وما تُحبه لها.

وتساءل أبو مرزوق عبر (تويتر): "ماذا نحب للسلطة الوطنية الفلسطينية؟"، مجيبا : "نُحب لها أن تخدم تطلعات شعبنا الفلسطيني، وترعى مصالحه الحقيقية، وتواجه سياسات ومخططات الاستيطان، وأن تتطور إلى دولة فلسطينية مستقلة، وان تكون مهنية وفِي نفس الوقت ليست لوناً فلسطينياً واحداً وان تتمتع بالشفافية وتحترم الأجهزة التشريعية الرقابية".

وحول الذي لا تريده حركته من السلطة، قال أبو مرزوق : "لا نريد لها أن تتحول لسلطة وظيفية أمنية تخدم أغراض الاحتلال، وأن لا تعطي غطاءً لبرامج التهويد والاستيطان، وأن لا تحاصر المقاومة وتطاردها، وأن لا تهيمن على الوضع السياسي، وأن لا تكون ذات لون سياسي واحد، ولا تميز بين مواطن وآخر".

 


الأكثر قراءة هذا اليوم