ليبرمان يقرر استئناف ضخ الوقود القطري لكهرباء غزة

لحظة دخول الوقود القطري إلى قطاع غزة

لحظة دخول الوقود القطري إلى قطاع غزة


تل أبيب - سوا

قرر وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان مساء يوم الثلاثاء، استئناف إمداد قطاع غزة بالوقود القطري بآلية ورعاية الأمم المتحدة، بدءًا من غد الأربعاء.

ونقلت القناة العاشرة العبرية عن ليبرمان قوله إن "قرار إمداد غزة بالوقود القطري جاء بعد توصية من الجيش والأمن، بعد توقف استمر لعدة أيام".

وأضاف ليبرمان أثناء تواجده في غلاف غزة مساء الثلاثاء : "كلما كان هناك هدوء، سنعطيهم ما يستحقون".

وكان ليبرمان قرر إعادة فتح معبري بيت حانون "ايرز" وكرم أبو سالم يوم الأحد الماضي، فيما أمر بإعادة توسيع مساحة الصيد في بحر غزة من 3 أميال إلى 6 بدءا من اليوم الثلاثاء.

وسمحت إسرائيل يوم 9 أكتوبر الماضي، بدخول وقود عبر معبر كرم أبو سالم التجاري، ضمن منحة قدمتها دولة قطر عبر الأمم المتحدة، لكن ليبرمان أوقف تدفقه إلى غزة بعدها بثلاثة أيام؛ بسبب تصاعد أحداث مسيرة العودة الكبرى وكسر الحصار السلمية على الحدود شرق القطاع.

اقرأ/ي أيضًا: ليبرمان لن يتمكن من اتخاذ قرارات منفردة بشأن وقود غزة والسبب؟

وفي وقت سابق من مساء الثلاثاء، ذكرت مصادر إعلامية عبرية، أن ليبرمان، لن يتمكن من اتخاذ قرارات تتعلق بوقف إدخال الوقود والمساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة منفردًا دون الرجوع إلى "الكابينت".

وقالت صحيفة "هآرتس" إن أعضاء المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر (الكابينت)، فوجئوا الأسبوع الماضي بقرار ليبرمان وقف إدخال الوقود إلى غزة، والذي تبناه بشكل مستقل ومخالف لموقف المؤسسة الأمنية.

وأشارت إلى أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، وأعضاء "الكابينت"، علموا بقرار ليبرمان من وسائل الإعلام.

وبحسب الصحيفة، فإنه يستوجب على ليبرمان إجراء مناقشة في "الكابينت" والتوصل إلى اتفاق، قبل اتخاذ قرار بوقف إدخال الوقود والمساعدات لغزة، وذلك على إثر الانتقادات التي وُجهت له. 

 


الأكثر قراءة هذا اليوم