هكذا سيتحرك وفد المخابرات لإنجاز اتفاق التهدئة في قطاع غزة

لحظة وصول الوفد الأمني المصري إلى غزة للقاء قيادة حماس -من الارشيف-

لحظة وصول الوفد الأمني المصري إلى غزة للقاء قيادة حماس -من الارشيف-


غزة - سوا

كشفت مصادر إعلامية فلسطينية مساء الثلاثاء، أن وفد المخابرات المصرية سيبقى في المنطقة عدة أيام؛ من أجل إنجاز اتفاق التهدئة ورفع الحصار عن غزة.

وقالت قناة القدس المحلية نقلا عن مصادر -لم تسمها- إن "الوفد الأمني المصري سيبقى في المنطقة عدة أيام متنقلا بين رام الله وتل أبيب وغزة لإنجاز اتفاق تثبيت وقف إطلاق النار ورفع الحصار".

يُذكر أن وفدًا من المخابرات المصرية برئاسة اللواء أحمد عبد الخالق مسؤول الملف الفلسطيني في الجهاز غادر غزة أمس الإثنين عبر معبر بيت حانون "ايرز"؛ بعد لقاء معمق عقده مع قيادة حماس برئاسة رئيس مكتبها السياسي إسماعيل هنية.

ولم تعلن حماس عن تفاصيل الاجتماع، إلا أن قناة الأقصى وصفت النقاش خلاله بأنه معمق واستمر قرابة الخمس ساعات.

وعقب ذلك، ذكر عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ماهر مزهر لوكالة (سوا) أن زيارة الوفد جاءت؛ "لوضع اللمسات النهائية والترتيب من أجل أن تكون زيارة رئيس المخابرات اللواء عباس كامل في 26 أكتوبر الجاري، ليؤكد على دور مصر في إنجاز المصالحة ومعالجة الملفات الأخرى كافة".

وأوضح مزهر أن رئيس المخابرات المصرية سيعقد يوم الجمعة، 4 لقاءات خلال زيارته لغزة، موضحًا أنه سيلتقي بالفصائل والقوى الوطنية والإسلامية، والهيئة الوطنية ل مسيرة العودة وكسر الحصار، وقيادة حماس، ولقاء أخير مع الكل الوطني "وفق ما هو مخطط".

رغم ذلك، فقد أفادت مصادر محلية، صباح اليوم الثلاثاء، بتأجيل جديد لزيارة اللواء عباس كامل إلى غزة، والتي كان مخططا لها يوم الجمعة المقبل.

وفي هذا السياق، أكد عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية طلال أبو ظريفة لوكالة (سوا) أنهم لم يبلغوا رسميا بعد بتأجيل زيارة رئيس المخابرات المصرية إلى غزة، متوقعا أن تتضح الصورة خلال الساعات القليلة القادمة.

اقرأ/ي أيضًا: حماس تبلغ وفد المخابرات المصرية بموعد نهائي لحسم المماطلة في تقديم التحسينات لغزة


الأكثر قراءة هذا اليوم