اعتصام تضامني مع الاسرى المضربين عن الطعام في أريحا

اعتصام تضامني مع الاسرى المضربين عن الطعام في أريحا ارشيف

اعتصام تضامني مع الاسرى المضربين عن الطعام في أريحا ارشيف


اريحا - سوا

شاركت فعاليات محافظة أريحا والأغوار، اليوم الاربعاء، في الاعتصام الاسبوعي التضامني مع الأسرى المضربين عن الطعام، أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الاحمر في مدينة اريحا.

وبحسب "الوكالة الرسمية" أكد نائب محافظ اريحا والاغوار جمال الرجوب، في كلمته، اهتمام ومتابعة الرئيس محمود عباس والحكومة الفلسطينية لهموم وقضايا الاسرى وذويهم.

وقال: إن قضية الأسرى على سلم أولويات القيادة وتحركاتها الدبلوماسية في المحافل الدولية، داعيا الى مزيد من التضامن والتفاعل الجاد مع الاسرى وعوائلهم وابقاء القضية حية في عقول وقلوب الجميع.

وشدد مفتى المحافظة محمد الحاج على أن الاسرى هم نماذج للتضحية والفداء وبذل النفس دفاعا عن العرض والارض وعن مقدرات الشعب الفلسطيني، منوها إلى أن الواجب يفرض علينا مزيدا من التراحم والتكافل وشد الصف وتمتين الوحدة الوطنية خلف القيادة التاريخية للشعب الفلسطيني.

وطالب المشاركون في الوقفة التضامنية، المجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية والصليب الاحمر الدولي التدخل والضغط على سلطات الاحتلال، لوقف انتهاكاتها بحق الاسرى، خاصة المرضى والمضربين عن الطعام، ووقف سياسة الاعتقال الاداري.


الأكثر قراءة هذا اليوم