جوال

كشف 'السلاح' الذي سيستخدمه جيش الاحتلال على حدود غزة اليوم

ضباط جيش الاحتلال الإسرائيلي على حدود غزة - توضيحية

ضباط جيش الاحتلال الإسرائيلي على حدود غزة - توضيحية

غزة - سوا

كشفت مصادر عبرية، عن "السلاح" الذي سيستخدمه جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة؛ لقمع المتظاهرين المشاركين في فعاليات مسيرة العودة الكبرى وكسر الحصار على الحدود شرق قطاع غزة .

وذكر موقع 0404 العبري أن الجيش الإسرائيلي سيستخدم، اليوم، معدات ضخ مياه لتفريق التظاهرات بمنطقة كرم أبو سالم، "لإبعاد المتظاهرين الفلسطينيين مسافة 300 متر على الأقل من السياج؛ بهدف الحد من إشعال الإطارات التي تسببت بتلوث كبير لسكان الكيبوتس هناك". وفق الموقع.

ويستعد أهالي قطاع غزة اليوم للمشاركة في الجمعة الـ28 على التوالي من فعاليات مسيرة العودة، والتي انطلقت في 30 مارس الماضي.

ودعت اللجنة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار في بيان الجماهير لمشاركة واسعة في جمعة "الثبات والصمود" اليوم في مخيمات العودة على السياج الأمني شرقي القطاع.

فيما أعلن جيش الاحتلال، أمس الخميس، عن تعزيز قواته في "غلاف قطاع غزة"، وإعادة نشر بطاريات منظومات القبة الحديدية تحسبًا لأي طارئ على جبهة غزة.

من جهتها، قالت حركة حماس صباح يوم الجمعة، إن من يراهن على تراجع الجماهير الفلسطينية التي ستخرج اليوم "واهم".

وأضافت حماس على لسان الناطق باسمها عبد اللطيف القانوع إن الجماهير التي ستخرج اليوم "تعكس ثباتها والتفافها حول مسيرات العودة وكسر الحصار في شهرها السادس، وتؤكد على قدرة صمودها الأسطوري أمام آلة القتل الإسرائيلية". 

وشدد القانوع في تغريده عبر حسابه في (تويتر) إن الجماهير ستؤكد أنها "لن تحيد عن دربها حتى تحقيق أهدافها، على رأسها رفع الحصار، وكل من يراهن على تراجعها، واهم".



الأخبار الأكثر تداولاً اليوم