جوال

فتح توجه رسائل لحماس بعد قرار ترامب بشأن بروتوكول فيينا

الرئيس الفلسطيني محمود عباس -ارشيف-

الرئيس الفلسطيني محمود عباس -ارشيف-

رام الله - سوا

عقبت حركة فتح، على تصريحات القيادي في حماس سامي أبو زهري، والتي علق فيها على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الانسحاب من بروتوكول فيينا بشأن حل النزاعات.

وقالت فتح على لسان رئيس مكتبها الإعلامي في مفوضية التعبئة والتنظيم منير الجاغوب إن "الناطق باسم حماس سامي أبو زهري ينبري للتعليق على نيّة الولايات المتحدة الإنسحاب من بروتوكول فيينا، ويقول أنه دليل على إزدياد عزلة امريكا". 

اقرأ/ي أيضًا: حماس تعقب على انسحاب ترامب من بروتوكول فيينا بشأن حل النزاعات

واستدرك الجاغوب في تصريحٍ صحفي تلقت (سوا) نسخة عنه مساء الأربعاء : "لكنه (أبو زهر) يتناسى أن سبب هذا التوجه الأمريكي هو إصرار القيادة الفلسطينية على مقاضاة أمريكا أمام محكمة العدل الدولية بسبب قرارها بنقل سفارتها من تل أليب إلى القدس المحتلة". 

وتساءل : "متى ستدرك حماس أن الملاحقة القانونية لأمريكا وإسرائيل هي نوع من أنواع المقاومة الفعّالة في تصدّينا لما يتعرض له شعبنا من عدوان؟ ومتى تعترف حماس أن قرار القيادة الفلسطينية بالوقوف في وجه أمريكا وسياستها العدوانية هو موقف وطني؟". 

وأشار إلى أنه "كان يجب على حماس توفير الدعم له بدلاً من شنّ حملة من الكذب والتضليل والإتهامات ضد الرئيس عباس، والتي تزامنت مع خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة". وفق قوله.

وقرر ترامب مساء الأربعاء، الانسحاب من البروتوكول الاختياري بشأن حل النزاعات الملحق بمعاهدة فيينا، فيما له صلة بقضية تطعن على نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون في إفادة إن : ”هذا يتصل بقضية رفعتها ما تسمى بدولة فلسطين تشير إلى الولايات المتحدة كمتهمة وتطعن على نقل سفارتنا من تل أبيب إلى القدس“.

وأضاف ”أود التشديد على أن الولايات المتحدة لا تزال طرفا في معاهدة فيينا الأساسية بشأن العلاقات الدبلوماسية ونتوقع أن تحترم جميع الأطراف التزاماتها الدولية بموجب المعاهدة“.



الأخبار الأكثر تداولاً اليوم