كشف تفاصيل جديدة

مصر تبلغ حماس أنها لن تتجاوز السلطة وهذا ما عرضه وفدها بغزة

لحظة وصول الوفد الأمني المصري إلى غزة يوم السبت 22 سبتمبر 2018

لحظة وصول الوفد الأمني المصري إلى غزة يوم السبت 22 سبتمبر 2018


غزة - سوا

كشفت قناة الميادين مساء الإثنين، تفاصيل جديدة بشأن اللقاء الذي جمع قيادة حركة حماس، بوفد أمني مصري رفيع يوم السبت الماضي، في قطاع غزة.

وقالت الميادين نقلا عن مصادر -لم تسمها- إن الوفد المصري أبلغ حماس أن "الأميركيين على علم بهذا الحراك، وأن القاهرة لن تجاوز السلطة الفلسطينية".

وأضافت أن الوفد المصري لم يقدم أي حلول مقبولة لإنهاء الانقسام الفلسطيني

وحسب الميادين، فإن ما تم عرضه مجرد تباين لرؤية الرئيس الفلسطيني محمود عباس حول تمكين الحكومة في القطاع بشكل كامل، لافتةً إلى أن حماس طالبت برفع "عقوبات السلطة" المفروضة على غزة.

وأوضحت أن "من ضمن ما اقترحه الوفد المصري وضع سلاح المقاومة ضمن سلاح السلطة الفلسطينية".

وأكد المصدر ذاته أن " مصر رفضت إنشاء ممر مائي لقطاع غزة وطرحت إنشاء مطار أو ميناء فقط".

ووفق القناة، فقد أكدت للوفد المصري أن مسيرات العودة مستمرة حتى الوصول إلى حلول ملموسة لرفع الحصار، مطالبةً برفع الإجراءات عت غزة.

ونوهت الميادين إلى أن "قطر عرضت تقديم 60 مليون دولار على ستة أشهر لتزويد محطة الطاقة في غزة بالوقود، لكن السلطة الفلسطينية رفضت".

اقرأ/ي أيضًا: حماس تصدر بيانا حول تفاصيل اجتماعها مع الوفد المصري بغزة

يُذكر أن وفدا مصريا رفيعا برئاسة اللواء أحمد عبد الخالق مسؤول الملف الفلسطيني في جهاز المخابرات العامة، التقى قيادة حماس في غزة السبت الماضي، فيما وصفت الحركة اللقاء بالإيجابي والمهم والمثمر.

وكشفت "حماس" على لسان القيادي فيها سامي أبو زهري أن وفد من حماس سيلبي دعوة مصرية قريبا وسيتوجه إلى القاهرة؛ لبحث "حوار استراتيجي" بين الطرفين، لافتًا إلى أنه لن يكون هناك لقاءات مع حركة فتح.


الأكثر قراءة هذا اليوم