جوال

كشف خطوات السلطة الفلسطينية لإعادة فتح ممثليتها بواشنطن

مقر مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن

مقر مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن


رام الله - سوا

ذكرت صحيفة عربي 21 نقلًا عن مصادر مطلعة في وزارة الخارجية الفلسطينية، أن السلطة تعتزم تقديم طلب رسمي من إحدى الدول العربية؛ لاستضافة بعثة قنصلية في إحدى سفارات الدول العربية بواشنطن.

وأشارت إلى أن ذلك يأتي "في ضوء اتخاذ الأخيرة قرارها بإغلاق مكتب البعثة الدبلوماسية لمنظمة التحرير".

اقرأ/ي أيضًا: رسميا: واشنطن تغلق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية

وفي هذا الإطار، أكد المستشار القانوني في وزارة الخارجية الفلسطينية أحمد ديك أن "السلطة تدرس عددا من السيناريوهات للاستمرار بتقديم خدماتها القنصلية لنحو 150 ألف فلسطيني متواجدين في الولايات المتحدة الأمريكية".

وأوضح ديك للصحيفة أن "من بين هذه السيناريوهات إقناع دولة عربية أو مكتب الجامعة العربية في واشنطن، بافتتاح بعثة قنصلية في إحدى سفاراتها في الولايات المتحدة، لاستمرار التواصل مع الجاليات الفلسطينية المتواجدة على الأراضي الأمريكية".

وأضاف أن السيناريو الثاني في حال رفضت الدول العربية أو واشنطن افتتاح البعثة القنصلية، هو "البحث عن سفارات لدول عربية أو أوروبية أو من أمريكا اللاتينية صديقة لنا تحديدا في المكسيك وكندا، كإجراء للتغلب على المعيقات التي قد تضعها واشنطن في طريقنا للتواصل مع الجاليات الفلسطينية".

وأشار إلى أن السلطة تدرس أيضا في حال فشلت المحاولات السابقة "افتتاح نافذة إلكترونية عبر موقع وزارة الخارجية موجهة للجمهور الفلسطيني في أمريكا، لمتابعة وإنجاز معاملاتهم المدنية كإصدار وتجديد جوازات السفر، وتصديق الشهادات الجامعية، وما يتعلق بطلبات لم الشمل، وإرسال تلك المعاملات عبر شركات البريد الدولي، مع تحمل السلطة لكافة التكاليف المالية المتعلقة بإيصال هذه المعاملات المدنية".


الأكثر قراءة هذا اليوم