جنرال إسرائيلي يثير الجدل حول جهوزية الجيش للحرب

نتنياهو ليبرمان ازنكوت

نتنياهو ليبرمان ازنكوت


تل أبيب - سوا

أثار تقرير قدّمه جنرال إسرائيلي حول جهوزية الجيش لأي حرب مقبلة، الجدل في إسرائيل ، بعدما كشفت وسائل إعلام عبرية بأنه يتناقض مع تقرير نشره رئيس الأركان إيزنكوت الشهر الماضي.

وكشفت صحيفة هآرتس العبرية عن إرسال الجنرال إسحاق بريك تقريراً من 200 صفحة أرسلت لكلٍ من وزير الأمن أفيجدور ليبرمان، ورئيس أركانه غادي ايزنكوت، وأعضاء لجنة الخارجية والأمن في الكنيست الإسرائيلي.

وتقول هآرتس عن هذا التقرير، بأنه إنه يتناقض مع تقرير آخر نشره إيزنكوت الشهر الماضي حول جهورية الجيش لأي حرب مقبلة.

وتواصل الصحيفة كشفها للتقرير الذي تقدم به "مفوض شكاوى الجنود" حيث وجه من خلاله انتقادات قاتلة حسبما قالت الصحيفة، وذلك حول عدم جهوزية وكفاءة الجيش الإسرائيلي للحرب، الأمر الذي يتنافى مع تقرير آخر حول استعدادات وجاهزية الجيش أصدره رئيس هيئة الأركان العامة الجنرال غادي ايزنكوت الشهر الماضي.

ووفق ما ذكر موقع عكّا للشؤون الإسرائيلية فإنه على ضوء الخلاقات مع قيادة الجيش الإسرائيلي، فقد طالب مفوض شكاوى الجنود بتشكيل لجنة تحقيق مستقلة برئاسة قاضي من المحكمة العليا الإسرائيلية لفحص مدى جاهزية الجيش للحرب.

يشار إلى أن التقرير الذي أعده الجنرال إسحاق بريك أرسله لعدة جهات في "إسرائيل" من بينها أعضاء الكابينيت، وأعضاء لجنة الخارجية والأمن في الكنيست، ولرئيس الأركان وجنرالات في الجيش الإسرائيلي.


الأكثر قراءة هذا اليوم