جوال

مجدلاني: نرحب بموقف فرنسا بعدم مشاركة إسرائيل بمناوراتها العسكرية

احمد مجدلاني الامين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني

احمد مجدلاني الامين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني


رام الله - سوا

رحب عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أحمد مجدلاني، اليوم الخميس، برفض  دولة فرنسا مشاركة "جيش الاحتلال الإسرائيلي"، في المناورات العسكرية لقوات حلف "الناتو" على أراضيها.

وقال مجدلاني، في بيان صحفي، إن "جيش الاحتلال الذي يبطش بشكل يومي بالمدنيين من أبناء شعبنا، ويرتكب أبشع الجرائم، مكانه الطبيعي ليس المناورات العسكرية مع قوات الناتو، بل محكمة الجنايات الدولية، وإن الرفض الفرنسي موقف متقدم" .

وأضاف مجدلاني، هذا الجيش الإرهابي، الذي يستعد اليوم لهدم منازل المواطنين وتهجير السكان من منطقة الخان الأحمر، يجب معاقبته وتقديمه للعدالة الدولية، وليس تشجيعه ودعمه عبر إشراكه بمناورات لحلف الناتو .

ودعا مجدلاني، دول الاتحاد الأوروبي خاصة، وحلف الناتو إلى عدم السماح لجيش الاحتلال بالاشتراك بالمناورات على أراضيها، معتبرا أن ذلك بمثابة تشجيع وتدريب له لمواصلة عدوانه العسكري على شعب تحت الاحتلال، ضد الأطفال والنساء والشيوخ .

فما كانت فرنسا، قد أعلنت أمس الأربعاء، رفضها مشاركة الجيش الإسرائيلي في مناورة ضخمة لحلف الناتو تقام على أراضيها.

وذكرت القناة الثانية الإسرائيلية، أن فرنسا أعلنت لسبب غير معروف عن معارضتها الشديدة لمشاركة الجيش الإسرائيلي في المناورة العسكرية.

وأكدت القناة عبر موقعها الإلكتروني، أن قيادة حلف الناتو توجهت لفرنسا بطلب مشاركة إسرائيل، في حين رفضت باريس طلب الناتو. ما دعا قيادة الناتو إلى تغيير مكان المناورة إلى دولة أوروبية أخرى، حتى يشترك الجيش الإسرائيلي فيها. حسب الوكالة الرسمية


الأكثر قراءة هذا اليوم