جوال

جامعة الأقصى تعلن عن انطلاق الدبلوم المهني المتخصص في الثقافة العمالية

جامعة الاقصى

جامعة الاقصى

غزة - سوا

أعلن الدكتور كمال العبد الشرافي رئيس جامعة الأقصى عن انطلاق الدبلوم المهني المتخصص فى الثقافة العمالية وهو الاول من نوعه فى جامعات الوطن، وقد أكد الدكتور كمال الشرافي بان الدبلوم المهني المتخصص يهدف إلى رفع مستوى الوعي الثقافي العمالي فى فلسطين وإعداد قيادات عمالية نقابية واعية لتكون قادرة على قيادة الطبقة العمالية والدفاع عن حقوقها في كافة الميادين, وكونه يهدف إلى إعداد كادر تثقيفي يتولى مسؤولية الثقافة العمالية وتعريف العمال والقيادات العمالية بأوضاع الحركات النقابية واتجاهاتهم الدولية, كما أكد معالى الدكتور كمال الشرافي أن هذا النوع من التعليم المهني يهدف إلى تنمية القدرات والمواهب الفنية والتثقيفية لدى الطبقة العمالية’ كما يهدف إلى إعداد دراسات وأبحاث فى الشئون العمالية.

كما اكد الشرافي في بيان وصل وكالة "سوا" الإخبارية نسخة عنه، أن جامعة الأقصى تسعى جاهدة للعمل على اعتماد برامج التعليم المهني والتقني المتنوعة وذلك وفق مسؤولياتها الوطنية والاجتماعية للجامعة والتي دعتها إلى ضرورة تفعيل هذه البرامج المعتمدة من قبل وزارة التربية والتعليم العالي، مؤكدا بان فلسطين بحاجة ماسة إلى نشر ثقافة التعليم المهني لتشجيع خريجين الثانوية العامة إلى الالتحاق ببرامج التعليم المهني المختلفة مؤكداً على أهمية برامج التعليم المهني والتقني في خدمة المجتمع الفلسطيني خاصة برنامج الثقافة العمالية الذي من شانه أن يزود المجتمع بحاجاته بالكوادر العمالية المثقفة, بالإضافة إلى أن الاهتمام بالتعليم المهني من شانه أن يقلل من نسبة بطالة الخريجين التي تعد من أكثر المعوقات التي تواجه التنمية

ومن جانب أخر أكد الدكتور محمد محمود أبو عودة عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر فى جامعة الأقصى على أهمية برامج التعليم المهني والتقني في خدمة المجتمع الفلسطيني خاصة برنامج الثقافة العمالية، كما أكد أبو عودة أن برنامج الثقافة العمالية مطلوب وفقاً لاحتياجات سوق العمل والهدف منه تعزيز علاقات عمل سوية ورفع الأداء في سوق العمل وصقل مهارات جديدة، وإعداد خبراء في العمل تسهم جهودهم في حماية حقوق العمال، من خلال مهاراتهم وقدراتهم المتوقع تطويرها بعد اتمام دراسة ساعات البرنامج المقررة.

ومن ناحية شكر "شاهر سعد" أمين عام اتحاد نقابات عمال فلسطين، ونائبه "راسم البياري" جامعة الأقصى على إطلاقها برنامج "دبلوم الثقافة العمالية " كتخصص مهني مستجيب لاحتياجات سوق العمل الفلسطيني بما يستجيب مع متغيرات ومستقبل العمل.

في هذا الإطار أثنى الدكتور سلامة أبو زعيتر عضو الأمانة العامة في الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين على أهمية البرنامج ودوره في التوعية المتخصصة، وثمن الجهود التي بذلها مؤخراً الدكتور "كمال الشرافي" رئيس الجامعة، والدكتور "محمد أبو عودة" عميد التعليم المستمر، على الاهتمام بالتعليم المهني وفي مقدمتها المعرفة المهنية وتطبيقاتها الموسوعية، يسهم في تحديد ميول الشباب والشابات تجاه المهن والحرف التي تساعدهم في الحصول على فرص عمل مستجيبة للاحتياجات الفورية لأسواق العمل؛ وهذا يعني مباشرة الاستثمار الصحيح في الرأسمال المتوفر، دون هدر الوقت أو تبديد الفرص، ما ينتج عنه إعداد عمال مهرة ووظائف مستقرة ومستدامة، بالإضافة إلى امتلاك مفاتيح التنمية والرخاء الاقتصادي وزيادة دخل الفرد وترسيخ نظم وآليات الاستثمار والاستفادة من الموارد البشرية، وزيادة كفاءة الإنفاق، ومواءمة السياسات الوطنية مع الاستثمارات المحلية والوافدة، اللتان تركزان على النتائج، ومعالجة الثغرات في القياس والتحليل.

ومن ناحية أخرى أكد منير قليبو الممثل الإقليمي لمنظمة العمل الدولية دعم منظمة العمل الدولية لمثل هذه البرامج والتي من شانها أن تساهم فى تنمية المجتمع الفلسطيني, كما أكد على استعداده على التعاون مع جامعة الأقصى ودعم كافة البرامج المماثلة.