جوال

وزير التنمية الاجتماعية: نسعى لتمكين الفئات الضعيفة

ابراهيم الشاعر وزير التنمية الاجتماعية.jpg

ابراهيم الشاعر وزير التنمية الاجتماعية.jpg

رام الله - سوا

قال وزير التنمية الاجتماعية إبراهيم الشاعر اليوم الأربعاء، إن الهدف الرئيسي للوزارة إلغاء التهميش وتمكين الفئات الضعيفة والشرائح المهمشة في المجتمع الفلسطيني، وصولا إلى إشراكها الفعلي في عملية البناء والتنمية.

وأضاف خلال لقاء مع ممثل عام خدمات الإغاثة الكاثوليكية هيلاري ديبوس في رام الله ، أن الوزارة تولي اهتماما خاصا بالأسر الفقيرة والمهمشة في القدس وقطاع غزة والتجمعات البدوية والأغوار التي تعاني بسبب الحصار واجراءات الاحتلال ضد هذه التجمعات.

وبحث الجانبان وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الفلسطينية وفا، سبل تعزيز التعاون لخدمة الأسر الفقيرة والمهمشة، للنهوض بها من دائرة العوز والاعتماد على المساعدات نحو التنمية والاعتماد على الذات والانخراط بعجلة الانتاج.

وأكد الشاعر "أنه يمكننا والشركاء تطوير أفكار خلاقة لدعم الفقراء وتسويق منتجاتهم وفقا لرؤية الوزارة الجديدة التي تسير باتجاه التمكين الاقتصادي وتوفير فرص العمل للمستفيدين؛ لإخراجهم من دائرة الاعتماد على المساعدات الإغاثية الطارئة إلى الاعتماد على الذات من خلال توفير مشاريع مدرة للدخل".

واستعرضت ديبوس أبرز النشاطات والخدمات المقدمة من الاغاثة الكاثوليكية لمساعدة الأسر الفقيرة، خاصة الغذاء في الضفة الغربية وقطاع غزة، مؤكدة أهمية الشراكة الفاعلة مع الوزارة لخدمة الأسر الفقيرة والمهمشة.