جوال

رواجبة وأبو بكر يزوران عددا من أهالي الأسرى

محافظ قلقيلية وهيئة الأسرى تزوران عدد من أهالي الأسرى

محافظ قلقيلية وهيئة الأسرى تزوران عدد من أهالي الأسرى

قلقيلية - سوا

نظم محافظ قلقيلية اللواء رافع رواجبة، ورئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، عدة زيارات ميدانية لمنازل الأسرى الفلسطينيين، من بينهم منزل عميد أسرى محافظة قلقيلية محمد داوود المحكوم بالسجن مدى الحياة، والأسير المحرر حسن شريم "أبو علي" الذي يرقد في المستشفى، والأسير المحرر منير حنتش الذي أمضى 16 عاما في سجون الاحتلال.

وشارك في الزيارة أمين سر حركة فتح محمود ولويل، والعميد حسام ابو حمدة نائب المحافظ، ومدير هيئة الأسرى والمحررين نائل غنام وطاقم من الهيئة، ومدير نادي الأسير لافي نصورة، وأسرى محررون من المحافظة.

وأكد محافظ قلقيلية اللواء رافع رواجبة على محورية قضية الاسرى، باعتبارها حجر الزاوية ومفتاح الحل لأي اتفاق سياسي، مشيرا الى أن اسرائيل تمارس إرهاب الدولة المنظم تجاه كل ما هو فلسطيني، وما تقوم به من إجراءات انتقامية وعقاب بحق الأسرى يندرج في إطار جرائم الحرب.

وأشار أن هذا يأتي بفعل الانحياز الأمريكي والقرارات المشينة التي اتخذها الرئيس الأمريكي ترامب، داعيا دول العالم ألا تقف صامته تجاه هذه الممارسات الظالمة وغير الإنسانية.

من جهته، أكد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، على أن قضية الأسرى لها أولوية كبيرة وتحتل الصدارة في سلم أولويات القيادة الفلسطينية ممثلة بالرئيس محمود عباس ، داعياً الشعب الفلسطيني وكافة فعالياته وتنظيماته الالتفاف حول أسرانا ودعم صمودهم لمواجهة سياسات الاحتلال اللاإنسانية تجاههم.

وأضاف أبو بكر أن إدارة مصلحة السجون وحكومة الاحتلال في الآونة الأخيرة زادت من تنكيلها بحق الأسرى وخصوصاً الأطفال منهم، وتمارس إرهابا منظما تجاه المعتقلين مخالفة بذلك كل ما يتعلق بحقوق الأسرى التي كفلتها كافة المواثيق الدولية.

واستهل رئيس هيئة الأسرى والمحررين زيارته لمحافظة قلقيلية بلقاء عقد في دار المحافظة، التقى خلاله المحافظ وناقشا عددا من القضايا على الساحة الفلسطينية، وعلى رأسها قضية الأسرى في سجون الاحتلال.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم