جوال

توقيع اتفاقية لتمديد استخدام بركة 'البطرك' في القدس

توقيع اتفاقية لتمديد استخدام بركة البطرك في القدس

توقيع اتفاقية لتمديد استخدام بركة البطرك في القدس

القدس - سوا

قام رئيس جامعة القدس البروفيسور عماد أبو كشك، ونيافة الأنبا انطونيوس مطران الكرسي الرسولي الأورشليمي والشرق الأدنى، بتوقيع اتفاقية لتمديد حق استخدام "بركة البطرك - السلطان" في مقر بطريركية الأقباط الأرثوذكس بالقدس.

واكد البروفيسور عماد أبو كشك، أهمية بركة البطرك ببعدها الديني بعد المسجد الأقصى وكنيسة القيامة، وبعدها التراثي والحضاري الذي تسعى جامعة القدس للحفاظ عليه، فهي تقع على مساحة 3.5 دونم ممثلة أكبر موقع أثري داخل أسوار القدس القديمة، بحسب ما نقلت الوكالة الرسمية.

وقال "عملنا خلال السنوات الماضية على تجنيد الأموال لتنفيذ مخططاتنا للحفاظ عليها متنفساً لأبناء القدس ومنارة تراثية ورمزية كبيرة، في قلب القدس وبصورتها التاريخية الاصيلة".

وتقدم أبو كشك بالشكر إلى الأمير غازي بن محمد، المسؤول عن الوقف الاسلامي نيابة عن الملك عبدالله الثاني بن الحسين، للموافقة على الاتفاقية لاستعمال هذا الموقع الأثري الوقفي الهام، من خلال مدير عام اوقاف القدس الشيخ عزام الخطيب.

وأكد أن جامعة القدس ستبقى تحافظ على بركة البطرك وتديرها داخل أسوار المدينة المقدسة، منطلقة من رسالتها السامية بالعمل المجتمعي لصالح أهالي القدس وصمودهم جنباً إلى جنب مع دورها الأكاديمي المتميز.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم