كشفت شرطه للقبول بذلك

قناة عبرية: الرئيس عباس رفض اقتراحات إقليمية ودولية بالعودة إلى غزة

الرئيس الفلسطيني محمود عباس -ارشيف-

زعمت قناة عبرية مساء السبت، أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، رفض اقتراحات إقليمية ودولية بالعودة إلى قطاع غزة والسيطرة عليه بدلًا من "حماس".

وقالت القناة 13 العبرية، إن "أبو مازن رفض عدة اقتراحات، من بينها العودة إلى قطاع غزة، وقيادة القطاع أو السيطرة عليه، بدلا من حماس".

وذكرت القناة الإسرائيلية على موقعها الإلكتروني أن الأسبوع الحالي يشهد تجديد المباحثات حول اتفاق التهدئة بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل في القاهرة، في محاولة للتوصل إلى صيغة نهائية للاتفاق.

وأكد المحلل السياسي للقناة، إيهود يعاري، أن الرئيس الفلسطيني يرغب "استعادة الهدوء مقابل الهدوء"، حتى يقبل العودة إلى القطاع، في الوقت الراهن،

وألمحت القناة العبرية إلى أن الرئيس عباس "يرفض العودة، لفترة طويلة، ويرفض قبول مسؤولية السيطرة على القطاع، في المرحلة الحالية"، وفق ما نقله موقع "سبوتنيك".

يشار إلى أن حركة حماس تسيطر على قطاع غزة، منذ يوليو/تموز 2007، بعد فوزها في الانتخابات البرلمانية الفلسطينية، في العام السابق له.

اقرأ/ي أيضًا: الأحمد يكشف بالأسماء: وفد من قيادة فتح يتوجه إلى القاهرة اليوم وهذا ما سيبحثه

وكان موقع إلكتروني إسرائيلي قد زعم، أمس، الجمعة، أن الرئيس الفلسطيني، يسعى لإفشال التهدئة بين حماس وإسرائيل، ويحاول إقرار "عقوبات" على القطاع.

وكشف الموقع الإلكتروني العبري "واللا"، مساء أمس، الجمعة، أن المنظومة الأمنية الإسرائيلية، عرضت على وزير الأمن، أفيغدور ليبرمان، خلال جلسة تقدير الموقف الأمنية الأسبوعية، معلومات مؤكدة عن سعي الرئيس عباس، إفشال مباحثات التهدئة مع حماس بغزة.

وحذرت المنظومة الأمنية، وفق واللا، من تداعيات هذه "العقوبات" الجديدة، مشيرة الى أنها "من الممكن أن تؤدي الى جولة صراع جديدة ضد بين إسرائيل وحماس".

وأوضح الموقع الإسرائيلي، أنه جرى خلال جلسة تقدير الموقف، مباحثة القرارات الجديدة للرئيس عباس في غزة، مبينةً أنه "سيتم الإعلان عنها يوم الأحد المقبل".

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد