جوال

الرئيس عباس يعزي بوفاة إسرائيلي.. من يكون؟

أوري أفنيري  مع  الرئيس الراحل ياسر عرفات

أوري أفنيري مع الرئيس الراحل ياسر عرفات

رام الله - سوا

هاتف الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، ظهر اليوم الاثنين، معزيا ً الصحفية الإسرائيلية اليسارية عنات سراغوستي، المقربة جداً من ناشط السلام والكاتب والسياسي الإسرائيلي المخضرم الراحل أوري أفنيري والذي توفي صباح اليوم عن عمر يناهز 94 عاماً.

وقدم الرئيس عباس، للصحفية عنات، التعازي بوفاة الراحل افنيري، مؤكداً أن الراحل كان وسيبقى أيقونة من أجل السلام الحقيقي والدائم في المنطقة، مشيراً إلى أنه كان من أوائل الذي أيدوا بشدة إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، ودعا إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لكل الأراضي العربية التي احتلت إسرائيل في السادس من شهر حزيران عام 1967.

كما وهاتف عباس، ناشط السلام لطيف دوري صديق الراحل افنيري ورفيق دريه، مقدماً له التعازي برحيل رجل السلام أوري أفنيري.

وولد الراحل أفنيري في ألمانيا ، وقد هاجر إلى فلسطين عام 1933م، وهو صحفي إسرائيلي وأحد أشهر ناشطي اليسار في إسرائيل، كما أنه عضو سابق ب الكنيست الإسرائيلي، اشتهر أفنيري بمقابلته الشهيرة مع الشهيد الراحل ياسر عرفات في 3 يوليو 1982 أثناء حصار بيروت، ليكون بذلك أول إسرائيلي يقابل شخصياً عرفات، ليتحول بعدها من اليسار الإسرائيلي وأنشأ عام 1993 حركة كتلة السلام بين الفلسطينيين والشعب الإسرائيلي.

فيما توفي أوري أفنيري صباح اليوم في تل أبيب، حيث كان قد أُدخل المستشفى في تل أبيب بحالةٍ حرجة بعد أن أُصيب بجلطة دماغية، فقد على أثرها الوعي منذ أكثر من أسبوعين ليعلن عن وفاته .