غزة تودع ايناس أبو خماش وطفلتها بيان دون علم زوجها

غزة تودع ايناس وطفلتها بيان دون علم زوجها

غزة تودع ايناس وطفلتها بيان دون علم زوجها


غزة - سوا

شيع الفلسطينيون في غزة بعد ظهر اليوم الخميس جثماني الشهيدتين إيناس أبو خماش وطفلتها بيان اللتان استشهدتا في غارة اسرائيلية على منزلهما في ساعات الفجر الأولى ببلدة دير البلح وسط قطاع غزة دون علم زوجها

الشهيدة إيناس وطفلتها بيان تم تشيعهن دون علم زوجها محمد الذي يرقد في العناية المكثفة بمستشفى شهداء الأقصى وسط القطاع.

وعلم لاحقاً ان الجريح محمد زوج الشهيدة إيناس أبو خماش استيقظ من غيبوبته داخل المستشفى وسأل عن طفلته الشهيدة بيان.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة اشرف القدرة ان الطواقم الطبية أجرت التدخلات الطبية لانقاذ حياة الجريح محمد أبو خماش الذي لا يزال تحت العناية السريرية الفائقة في مستشفى شهداء الأقصى.

أقرأ/ي أيضا:فيسبوك كان شاهدا على آخر ما كتبته الشهيدة ايناس لطفلتها بيان

وانتشرت صور الطفلة بيان أبو خماش كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي ، حيث عبر ابناء الشعب الفلسطيني عن غضبهم لاستهداف الاحتلال الاسرائيلي لعائلة أبو خماش التي كانت نائمة بهدوء في منزلها.

ودمرت صواريخ الطائرات الاسرائيلية منزل عائلة أبو خماش الذي تناثرت داخله ألعاب الطفلة بيان وملابسها.


الأكثر قراءة هذا اليوم